التقى صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك، المشرف العام على أعمال الحج والعمرة بمنفذ حالة عمار، أمس في مكتب سموه بالإمارة، نائب المشرف العام على أعمال الحج والعمرة المكلف أحمد بن مبروك الحجيلي.

وأطلع الحجيلي أمير المنطقة على تقارير الجهات المشاركة، بعد انتهاء المرحلة الأولى لخدمة المعتمرين، الذين قدموا عبر مدينة الحجاج بمنفذ حالة عمار، خلال الأسابيع الماضية، من مختلف الدول الإسلامية والعربية، لأداء مناسك العمرة، والتي شهدت زيادة بأكثر من تسعة آلاف معتمر مقارنة بالعام الماضي.

كما اطلع سموه على آخر الاستعدادات لتنفيذ المرحلة الثانية والأخيرة، والتي سيتم تنفيذها عقب عودة المعتمرين من أداء مناسك العمرة لأوطانهم، تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي العهد، وسمو ولي ولي العهد -حفظهم الله-، في الحرص على خدمة ضيوف بيت الله الحرام.

وقدم سمو أمير تبوك شكره لجميع العاملين بمنفذ حالة عمار، معربًا عن سعادته بنجاح المرحلة الأولى، وما شاهده من المستوى الكبير والمقدم لخدمة ضيوف بيت الله الحرام، مؤكداً سموه على مواصلة الجهود لتسهيل أمور المعتمرين أثناء مغادرتهم.