استقبل الأمين العام لمجلس الغرف السعودية د.سعود بن عبد العزيز المشاري بمكتبه القائم بأعمال سفارة جمهورية بولندا لدى المملكة مارك مالارسكي، وبحث معه سبل تفعيل العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين والارتقاء بحجم التبادلات التجارية إلى مستوى علاقات الإخوة والصداقة التي تربط البلدين الصديقين.

ونوه " المشاري" بمتانة العلاقات بين البلدين وأهمية الشراكة الاستراتيجية بينهما وعلى الرغبة المشتركة لتكثيف اللقاءات بين قطاعي الأعمال والعمل على رفع معدلات التبادل التجاري والاستثماري في ضوء ما توليه قيادة البلدين من اهتمام ودعم وتشجيع.

وتطرق اللقاء لجهود إعادة تشكيل مجلس الأعمال السعودي البولندي وتفعيل دوره في تنمية العلاقات التجارية وتشجيع قيام شراكات تجارية واستثمارية والتعريف بالفرص الاستثمارية في كلا البلدين.