أكد د. محمد آل هيازع، مدير جامعة الفيصل أن مركز حوكمة الشركات من المبادرات الفريدة التي تتبناها الجامعة ضمن برامجها لتقديم التعليم النوعي ، وخدمة المجتمع، مشيراً إلى المؤتمر السنوي الأول لحوكمة الشركات، الذي نظمه المركز مؤخرا بالرياض.

وقال آل هيازع إن المركز خلال مدة وجيزة أثبت وجوده، وأصبح مؤسسة بحثية ودراسية يشار إليها، موضحاً أن الهدف من المؤتمر هو تأكيد ضرورة التطبيق الجيد لمبادئ الحوكمة والتي تُعد ضرورة لتحقيق رؤية المملكة 2030، وخطط التحول الاقتصادي.

وأشار إلى أن الجامعة قد أعدت كوادر مميزة تضطاع بالمهام وتنفذها باتقان، والدليل أن أعمال مركز الحوكمة والمؤتمر بما فيها من مهام نوعية قام بها أعضاء هيئة التدريس وطلاب كلية إدارة الأعمال في الجامعة ، وفقا للمعايير العالمية ، بالتعاون مع محكمين خارجيين.

وكان المؤتمر قد أطلق تقريراً حول حوكمة الشركات المدرجة في السوق المالية ، يعد الأول من نوعه من حيث دراسة مدى تطبيق تلك الشركات لمبادئ الحوكمة، وتمت الدراسة بإستخدام 117 متغيراً تندرج تحت أربعة محاور رئيسية ، هي : مجلس الإدارة ، حقوق المساهمين، الإفصاح العام والشفافية ، حقوق أصحاب المصالح، وتقيس المتغيرات مدى مطابقة الشركات لمبادئ الحوكمةالصادرة عن هيئة السوق المالية السعودية بالإضافة إلى مجموعة من مبادئ الحوكمة المطبقة دولياُ والصادرة عن منظمة التعاون الإقتصادي للتنمية‏‫.‬‬