حصرت الإدارة العامة لصحة البيئة بأمانة الطائف كافة المرافق التجارية والمطاعم ومحلات بيع الحلويات والعصائر ومراكز التموينات الغذائية والتي تجاوز عددها 4500 مرفقاً بأنحاء المحافظة ، وشرعت في تطبيق برنامجها الرقابي المكثف استعداداً لموسم الصيف ورمضان.

ويهتم البرنامج بالتوعية بالاشتراطات الصحية، وضبط المخالفات، وتصحيح أوضاع المخالفين للاشتراطات الصحية بالمنشآت ذات العلاقة بالصحة العامة، ومنع أي نوع من التجاوزات التي من شأنها الإضرار بصحة المواطن والمقيم، وتابع أمين الطائف م. محمد آل هميل الحملات الجارية، موجهاً بتشديد تطبيق لائحة الجزاءات البلدية على المخالفات التي تعرض صحة المستهلك للخطر.

وأوضحت أمانة الطائف أن البرنامج يهتم بتشديد الرقابة على المطاعم والمطابخ ومحلات بيع المواد الغذائية والوجبات السريعة وغيرها من النشاطات التي تقدم الأطعمة أو المتعلقة بالصحة العامة ، كما وقف مراقبوا الإدارة العامة لصحة البيئة خلال أولى أيام البرنامج على أكثر من 316 محلاً بالطائف والهدا والشفا والسيل الصغير والكبير وشمال الطائف وجنوبها، ضبطت فيها عدداً من المخالفات منها (عدم التقيد بالزي الرسمي، سوء أواني الطبخ، تدني مستوى النظافة، عدم تشغيل مصائد الحشرات، الذبح داخل المطبخ، وعدداً من المخالفات الأخرى)، وجرى تطبيق الغرامات والجزاءات الرادعة بحق المخالفين مع تسيير فرق رقابية لمتابعة التزامها بالاشتراطات الصحية، وتعزيز جهود الرقابية المباشرة لضمان تصحيح الأوضاع، وبخاصة في مواقع أعداد الأطعمة والحلويات والمشروبات.