أكد البروفيسور الألماني "كابتاين" بخصوص المبتدئين في الركض أو الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أنه يجب في البداية الركض الخفيف وعلى أرضية مستوية، وذلك من أجل حماية ‫المفاصل، وبعد ذلك يمكن السير أو الركض على أرضية غير مستوية؛ لأنها ‫تعمل على تدريب المجموعات العضلية الصغيرة والعميقة.

‫وقال البروفيسور كابتاين: إنه كلما كان الحذاء أكثر ملاءمة، كان ذلك أفضل، ‫ولذلك يجب أن يكون الحذاء مناسبا لبنية القدم، ومن الأفضل أن يقوم ‫المرء بتجربة الحذاء في المتجر قبل الشراء، ومع ارتداء الحذاء ‫المناسب يتعين مراعاة عدم وجود آلام أو شد في القدم مع ‫مواءمة شدة وكثافة التمرين.

و‫أشار كابتاين إلى أن هناك قاعدة أساسية يجب الالتزام بها، وهي أن ‫الأولوية لتكرار الحصص التدريبية في البداية، ثم بعد ذلك تتم زيادة مدة ‫التمرين، ثم زيادة سرعة الركض ومواءمة مسافة الركض.

وأوضح أن الوضعية المثالية للعمود الفقري هي عندما ‫يكون الجزء العلوي من الجسم مستقيما، وأن يكون منحنيا قليلا إلى الأمام ‫أثناء المشي أو الركض.