عبر مدير الكرة بالهلال فهد المفرج عن سعادته باللقب الـ14 على مستوى الدوري وقال: «حققنا الأهم بعد منافسة قوية من الجميع ولكن البطل الهلال أزاح كل المنافسين والأهم خدمة الهلال أما الانتقاد الذي تعرضت له فهذا طبيعي لأن الجميع يرغب في الهلال بطلاً دائما ولا يوجد أي عمل من دون أن يكون فيه سلبيات والمهم الاستفادة من كل الأخطاء وهذا الأمر تلافيناه وحققنا اللقب وأرحب بأي انتقاد سيحقق البطولة».

و أكد قائد الهلال أسامه هوساوي أن لقب "دوري جميل" نتاج عمل جهد موسمٍ كامل، وقال: "الدوري هو البطولة الأصعب في الموسم الرياضي، ونحمد الله أن كلل جهدنا وعملنا هذا الموسم بتحقيق لقب الدوري، الموسم الماضي عملنا لكننا لم ننجح لظروف مختلفة على الرغم من أن الجميع حاول جاهداً نيل اللقب، لكن عودتنا هذا الموسم وتحقيقنا اللقب هو تأكيد أن العمل يحقق نتائجه حتى لو تأخر ذلك". وعن الثنائيات التي كانت هذا الموسم بلعب محمد جحفلي وعبدالله الحافظ بجانبه بين فترة وأخرى: "كلنا نعمل من أجل خدمة الفريق من دون النظر للأسماء، والدليل على ذلك أننا الأقوى دفاعاً هذا الموسم وهو تأكيد على حجم العمل الفني، عبدالله الحافظ شارك مع المنتخبات الوطنية ويملك إمكانية مميزة، ومحمد جحفلي لا يقل عنه من كل النواحي وقدم عملاً رائعاً على الرغم من مشاركته في مراكز عدة وجماهير الفريق كان لها دور كبير في مشوار الفريق، تواجدت في كل الملاعب وكانت خير داعم في الأوقات الصعبة، وبإذن الله سنحاول جاهدين على إسعادهم فيما تبقى في الموسم".

من جهته قال المدافع الشاب عبدالله الحافظ مع أول لقب للدوري يحققه مع الفريق الأول: «أحمدالله اني استطعت تحقيق اللقب الغالي وانا اساسي مع الفريق بعد الألقاب التي حققتها في الفئات السنية وهذا محفز لي في المستقبل لتحقيق المزيد، وتقديم المستوى المميز حتى استمر مع الفريق الأول اساسياً وقد دخلت للمنتخب الأول وارغب تقديم المستوى المميز حتى أصل معه إلى كأس العالم في روسيا».

image 0

الحافظ.. حققنا المهم وطموحي كأس العالم

image 0

المفرج هزم المنتقدين وساهم بتحقيق اللقب المهم