تطور شركة الإلكترونيات الأمريكية العملاقة "آبل" حاليا الجيل الجديد الذي طال انتظاره من الهاتف الذكي "آيفون"، في ظل تقارير عن احتمال تأخير طرحه لمدة شهر أو شهرين إضافيين.

يذكر أن عام 2017 يشهد الذكرى العاشرة لطرح أول جيل من الهاتف الذكي الشهير "آيفون"، حيث تتوقع الأسواق أن تكشف "آبل" الموجود مقرها في مدينة كوبرتينو بولاية كاليفورنيا الأمريكية ثلاثة طرز جديدة منهما نسختين محسنتين من الجيل الحالي للهاتف الذكي، والثالث نسخة "فاخرة" ذات تصميم جديد من "آيفون".

وبحسب وكالة "بلومبرج" للأنباء الاقتصادية، فإن الهواتف الثلاثة المنتظرة سيتم الكشف عنها في وقت واحد، وهو ما يعني أنه سيكون على العملاء الانتظار حتى وقت لاحق من العام الحالي للحصول على الهاتف الفاخر الجديد.

وانتشرت شائعات عن استخدام "آبل" نوع جديد من الشاشات المصنوعة من زجاج مقوس وخامات من الصلب المصقول، وكاميرات أكثر تقدما، وأن إنتاج الهاتف الفاخر آيفون يواجه أزمة في توريد المكونات وهو ما يمكن أن يؤجل طرحه لمدة شهر أو شهرين عن الموعد الطبيعي في الخريف المقبل.

يذكر أن "آيفون" مازال منتجا أساسيا لشركة "آبل" أكبر شركة إلكترونيات في العالم، في الوقت الذي تحسنت فيه أرباح الشركة نتيجة ازدهار مبيعات هواتف "آيفون" التي تمثل حوالي ثلثي إيرادات "آبل" وجزءا كبيرا من أرباحها.