دانت دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بشدة الهجوم الذي وقع أمس، أمام مبنى البرلمان البريطاني في مدينة لندن، وأدى إلى مقتل وجرح العديد من المدنيين الأبرياء.

وقال الأمين العام لمجلس التعاون الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني: "إن دول مجلس التعاون تدين بشدة هذا الاعتداء باعتباره جريمة مروعة تتنافى مع كافة القيم والمبادئ الإنسانية والأخلاقية".

ونوه الأمين العام بقدرة الأجهزة الأمنية بالمملكة المتحدة في كشف ملابسات هذا العمل الاجرامي الجبان، مؤكداً تضامن دول مجلس التعاون ومساندتها للمملكة المتحدة الصديقة في كل ما تتخذه من إجراءات أمنية للحفاظ على أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين فيها.

وأعرب عن تعازيه للحكومة البريطانية ولذوي الضحايا، متمنياً للمصابين الشفاء العاجل.