انزعج مدرب المنتخب السعودي الأول لكرة القدم بيرت مارفيك من الاصابات التي تلاحق نجوم "الاخضر" منذ وصوله إلى العاصمة التايلاندية بانكوك فبعد غياب الثلاثي لاعب الوسط سلمان المؤشر والمدافعين محمدال فتيل وياسر الشهراني عن أول تدريب، فوجئ أمس بالجهاز الطبي يستبعد الحارس ياسر المسيليم ولاعب الوسط سلمان الفرج لظروف الاصابة واخضاعهما لعلاج مكثف حتى يكونا جاهزين قبل تدريب اليوم الثلاثاء الذي يسبق مواجهة تايلاند بـ 48 ساعة. من جهته شدد الحارس وليد عبدالله على أهمية مواجهة تايلاند، وقال: "تمثل لنا أهمية كبيرة في مشوارنا، ونقاطها ستساهم في تحقيق الهدف، والجميع على قدر المسؤولية ويشعر بأهمية المرحلة لذلك سنكون حاضرين بشكل مثالي مع عدم إغفالنا قوة المنتخب المنافس الذي شاهد الجميع ما قدمه في الدور الأول".

وقال لاعب الوسط عبدالمجيد الرويلي: "جاهزون لهذه المواجهة الهامة التي تأتي مع بداية الدور الثاني ونسعى لتعزيز الصدارة وتحقيق الهدف، ندرك أن المواجهة لن تكون سهلة كونها على أرض المنافس وبين جماهيره وأمام منتخب متطور لكننا استغللنا الفترة الماضية لنكون جاهزين وقادرين على التغلب على جميع الظروف، والمعنويات عالية والجميع على استعداد كبير من أجل العودة بالنقاط الثلاث".

image 0

وليد عبدالله