ملفات خاصة

الثلاثاء 22 جمادى الآخرة 1438 هـ - 21 مارس 2017م

أفق الشمس

أين الدقة في تقرير الولاية؟

هيا عبدالعزيز المنيع

في حلقة يوم السبت المنصرم من برنامج بدرية في قناة "إم بي سي" أشار تقرير حول موضوع ولاية المرأة إلى أن (الدكتورة هيا المنيع عضو مجلس الشورى هي أول من أثار موضوع ولاية المرأة في مجلس الشورى).

تبيانا للحقيقة وللتاريخ فإن موضوع ولاية المرأة لم تتم إثارته إطلاقا في مجلس الشورى في دورته السادسة والتي كنت إحدى عضواتها، سواء مني أو من غيري.

ما دار من نقاش تحت قبة الشورى بيني وبين رئيس المجلس كان حول توصية تمكين المرأة من القيادة في أول طرح للتوصية الخاصة بذلك، ولم تكن هناك أي إشارة صريحة أو تلميح لموضوع الولاية.. فكيف يتم عسف الموضوع لخدمة فقرة في برنامج تلفزيوني؟

تلك هي الحقيقة التي غابت عن معدي التقرير، وكنت أتمنى ألا تغيب عن ذهن الزميلة بدرية وهي المتابعة للشأن النسائي المحلي وخريطة حراكه.

ولمن لم يتابع فمجلس الشورى وأعضاؤه وفق النظام مسؤولون عن صياغة التشريعات استحداثا أو تعديل القائم منها، علما أنه لا يوجد نظام بذاته خاص بولاية الرجل على المرأة حسب المفهوم المشاع في وسائل التواصل الاجتماعي وذلك لتشعّب الولاية في غير نظام.

وتصحيحا للتقرير -الذي للأسف لم يرتكز على مستند معلوماتي صحيح- أؤكد أنني لم أفتح ملف الولاية على الإطلاق سواء تحت القبة أو من خلال عمل اللجان المختصة، مع تأكيد للمرة الثانية أنه لا يوجد في الأنظمة السعودية عموما نظام خاص بالولاية، وإنما هو مفهوم متداخل مع كثير من الأنظمة ذات التماس بالمرأة، علما أنني مع إعطاء المرأة حقوقها التي كفلها لها نظام الحكم المرتكز على الإسلام وأهمها أن تعامل باعتبارها إنسانا بالغا كامل الأهلية وليس إنسان قاصرا.

ولقناعتي تلك فقد عملت مع بعض الزميلات والزملاء على تحقيق بعض منها ضمن عملي في الشورى، مثل حقها في استخراج سجل عائلة للأم بصرف النظر عن حالتها الأسرية بمعنى متزوجة، مطلقة، معلقة، أرملة.. بالإضافة لتعديل نظام وثائق السفر بحيث يصبح من حق المرأة استخراج جواز سفرها دون ضرورة موافقة ولي أمرها.. بالإضافة للمشاركة في تعديل نظام الجنسية العربية السعودية يعطي للأم حق منح أبنائها الجنسية السعودية مثلها مثل الأب السعودي المتزوج غير سعودية..

ورغم توقعي أن الخطأ من فريق الإعداد إلا أن ذلك لا يعني إعفاء الدكتورة بدرية البشر وهي الإعلامية المهنية من تحري الدقة وعدم الارتكاز في التقرير على معلومة مغلوطة وغير موثقة وربطها باسم محدد وهو كاتبة المقال بهدف خدمة قضية الولاية، مع ملاحظة أن التقرير تضمن صورة الزميلة د. لبنى الأنصاري باعتبارها صورتي، وهذا تأكيد آخر أن فريق الإعداد لم يقم بتحري المعلومة من مصادرها..


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 3

1

  متعب الزبيلي

  مارس 21, 2017, 4:33 ص

وباي حق أساسا يعرضون صورة وأنتي من الأصل لم تضعي لك صورة في مقالاتك ، فهذا تجاوز للانظمة واعتداء على حقوق وخصوصيات الآخرين ، والامر الاخر هم قولوك مالا تقولي ، وفي النهاية إنما يدل تخبطهم على فشلهم وعدم مقدرتهم على إدارة برنامجهم حسب الأصول

2

  حسن أسعد سلمان الفيفي

  مارس 21, 2017, 8:18 ص

من حق المرأه قيادة السيارة إذا وافق زوجها أبوها بذلك ولكن حتى لو كان النظام يسمح بقيادة السيارة لزوجة أو بنت ولم يسمح لها ولي أمرها لن تستطيع أن تقود سيارة من دون موافقته وأن هي تحدته روحي لأهلك أي بعبارة أوضح ولي المرأة هي ثوابت مجتمع لا يمكن للمجلس الشورى أن يقترح تشريعات تخالف كتاب الله

3

  ابوصالح

  مارس 21, 2017, 10:40 ص

يبدو ان برنامج بدرية .. يستقي مواضيع حلقاته من السوشيل ميديا!! حول مقاطع وقصص وغيرها من الاشياء التي تخص المرأة بشكل عام .. يفتقد للمهنية التخصصية الاعلامية!! بمعنى سوالف حريم تسرد في كل حلقة وبمجرد انتهاء البرنامج تذهب مع مهب الريح ولا يبقى منها شيئا في الذاكرة !!

أضف تعليقك





نعتذر عن استقبال تعليقكم لانتهاء الفترة المسموح بها للتعليق على هذه المادة



عضو مجلس الشورى واستاذ التخطيط الاجتماعي المساعد بجامعه الاميرة نورة كاتبة زاوية افق الشمس في جريدة الرياض اهتماماتي تتركز حول المراه وحقوقها

هيا عبدالعزيز المنيع

للاشتراك بقناة (حول العالم) أرسل الرقم 10 إلى 808588‎ للجوال، 616655 لموبايلي، 707707 لزين

مساحة إعلانية