أبرمت الهيئة السعودية للحياة الفطرية في أبوظبي مذكرة تفاهم للمحافظة على الأنواع المهاجرة من الطيور الجارحة في أفريقيا وأوروبا وآسيا، وأخرى للتفاهم بشأن حفظ أسماك القرش المهاجرة.

ويأتي ذلك ضمن جهود الهيئة متعاونة مع الجهات الدولية ذات العلاقة للمحافظة على الحياة الفطرية وتنوعها الإحيائي وانضمامها للعديد من الاتفاقيات الإقليمية والدولية ومذكرات التفاهم التي كان آخرها موافقة مجلس الوزراء الموقر على انضمام المملكة لهاتين المذكرتين الهامتين على المستوى الدولي.

وقد نوه نائب رئيس الهيئة السعودية للحياة الفطرية د.هاني تطواني بعد إبرام المذكرة بالدعم الكبير الذي تجده الهيئة من القيادة الرشيدة -حفظهما الله- موضحا أن توقيع المملكة على مذكرة التفاهم للمحافظة على الأنواع المهاجرة من الطيور الجارحة يعد دافعا قويا للهيئة للمحافظة على هذه الأنواع ومسارات هجرتها العالمية التي تمر عبر المملكة.