ملفات خاصة

الخميس 16-02-2017 الساعة 10:02 م

أمير المدينة يتفاعل لمطلب كفيفة ويوجه بإطلاق موقع للشباب

الأمير فيصل بن سلمان أكد على أن الحوار مع الشباب يجب أن يكون مستمرا

المدينة المنورة - خالد الزايدي

تفاعل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة، مع مطلب لشابة من ذوي الاحتياجات الخاصة حول تهيئة طريق خاص بالمكفوفين حول المسجد النبوي الشريف، ومعالجة بعض الإشكاليات أثناء استخدام وسائل النقل العامة، حيث وجه سموه بتلافي تلك الملاحظة من خلال تشكيل لجنة مشتركة بين هيئة تطوير المدينة وأمانة المنطقة لتذليل أي عقبات يمكن تلافيها بشكل سريع لخدمة هذه الفئة قبل بداية شهر رمضان المقبل.

كما وجه سموه بإطلاق موقع إلكتروني دائم يتلقى مقترحات وتطلعات الشباب، ويخلق تواصل بناء مع المسؤولين وصناع القرار، جاء ذلك خلال لقائه بعدد من شباب وشابات المنطقة في اللقاء الحواري الأول المفتوح للجنة الشباب، مؤكدا سموه أن الهدف من اللقاء الاستماع لآراء وتطلعات الشباب، وتبادل الرؤى والأفكار معهم بحضور المسؤولين في المنطقة، مما يعزز من مساهمة الشباب في التنمية الوطنية، وأشار سموه إلى أن لجنة الشباب تأسست بناءً على مقترحات تلقتها إمارة المنطقة، وسعت بأن تتحول إلى برنامج عمل وتخرج من دائرة الأمنيات إلي الواقع ، مضيفاً بأن معظم الأفكار والمقترحات يكون مصدرها الشباب أنفسهم، والتي تحمل الكثير من التطلعات التي يمكن تنفيذها، وقد شكلت ونفذت العديد من ورش العمل من خلال الشباب.

وقال سموه تلقينا بعض المقترحات التي يمكن تنفيذها في الوقت الحالي وأخرى سيتم تنفيذها مستقبلاَ، مشيرا إلى أن تشكيل اللجنة الشبابية تحت مظلة مجلس المنطقة، الذي يضم ممثلي جميع الأجهزة الحكومية، ولابد أن يكون هذا العمل مؤسسي وبطريقة أكثر تنظيماً، ونتطلع بأن تسهم في تحقيق طموحات وتطلعات شباب المنطقة.

وقال سموه: إن الحوار مع الشباب يجب إن يأخذ صفة الاستمرار وألا ينقطع إذ يعد من أهم البرامج الاستراتيجية التنموية.

image 0


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 0

أضف تعليقك





نعتذر عن استقبال تعليقكم لانتهاء الفترة المسموح بها للتعليق على هذه المادة