يفتتح وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي مساء اليوم الأحد انطلاق أعمال المنتدى السعودي للمياه والبيئة والمعرض المصاحب له، الذي تنظمه الوزارة وتستمر فعالياته على مدى ثلاثة أيام، وذلك بقاعة الأمير سلطان بن عبدالعزيز في فندق الفيصلية.

أوضح ذلك وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة للمياه والمشرف العام على المنتدى الدكتور محمد السعود، مؤكداً أن هذا المنتدى سيكون له دور كبير -بمشيئة الله- في إحداث نقلة كبيرة في مسيرة عمل قطاعي المياه والبيئة.

وأكد الدكتور السعود أن حفل الافتتاح سيشارك فيه وزير البيئة والموارد المائية السنغافوري ماساغوس ذو الكفل من خلال كلمة يستعرض من خلالها تجربتهم الرائدة في المجال المائي، وسيشهد توقيع عدد من الاتفاقيات برعاية وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، وستوزيع ثلاث جوائز للتميز في مجالات المياه والبيئة والتكنولوجيا والابتكار وستمنح هذا الجوائز لدعم الجهات المتميزة لتشجيعهم وتحفيزهم على المنافسة.

وبين الدكتور السعود أن المنتدى خصص اليوم الثاني لمناقشة سياسات فهم الرؤية المستقبلية لقطاعات المياه والبيئة التي تتلاءم مع إطار رؤية المملكة 2030، واستعراض الدروس المستفادة من الخبرات والتجارب الدولية، ومناقشة إدارة التغيير في قطاع المياه في المملكة العربية السعودية، واستعراض الفرص الاستثمارية في مجال البيئة والمياه من خلال المشروعات والشراكات من أجل مستقبل مستدام، فيما يختتم المنتدى فعاليات اليوم الثاني بمناقشة زيادة الكفاءة وتحسين الأداء التشغيلي في البيئة والمياه في المملكة. وأشار وكيل الوزارة للمياه أن فعاليات المنتدى ستتناول في يومها الثالث والأخير، التطورات والفرص في الاستخدام الصناعي المستدام للمياه في المملكة، واستعراض الفرص في مياه الصرف الصحي من خلال إعادة الاستخدام، وإعادة الشحن، والحد من التأثير البيئي، ومناقشة فرص الاستثمار في قطاع البيئة من خلال إدارة النفايات.