ملفات خاصة

الاربعاء 13 ربيع الآخر 1438 هـ - 11 يناير 2017م

وضوح

لماذا التستر

مازن السديري

في برنامج الثامنة الشهير يوم الاثنين الماضي تناول الأستاذ داود موضوع العربات التي تقدم الطعام، وناقش صعوبة الإجراءات وطول البيانات للتسجيل وازدواجية القوانين بمنع سيدة سعودية من مزاولة هذا النشاط في الرياض، وهو مقبول في مناطق أخرى، هذه الملاحظات التي قدمها أعادت لذهني تساؤلات عديدة حول الاقتصاد السعودي وحجم اقتصاد الظل فيه.

اقتصاد الظل يندرج في تعريفه أنه كل نشاط اقتصادي لا تستطيع الدولة رصده وتسجيله (ليس بالضرورة أن يكون ممنوعاً)، وبالتالي لا تستطيع تنظيمه ومنع مخالفاته أو تعزيز أنشطته، مركز IEA في دراسة له يقدر حجم اقتصاد الظل في منطقة الشرق الأوسط بما يقارب 27% من ناتجها المحلي، وتبعاً للناتج المحلي السعودي في عام 2015 يكون حجم هذا الاقتصاد الخفي 653 مليار ريال سعودي.

طبعاً هذا الحجم الكبير لو نستطيع تقليصه فقط للنصف فسوف ينعكس إيجابياً على حجم الاقتصاد السعودي ومعدلات نموه ووزن المملكة بين دول العشرين وتحسين نسبة الدين العام للناتج المحلي والتصنيف الائتماني للمملكة.. ولكن للأسف ما يعطل كل هذا عدة أشياء لكنها دائماً تدور حول التشريعات والأنظمة عندما تكون غير واقعية.

في دراسة عن الاقتصاد المصري والتي قدمها الاقتصادي العملاق (هرنندو دي سوتو) عام 2010 ذكر أنه من أهم أسباب اقتصاد الظل في مصر تعقيد الأنظمة، فمثلاً للحصول على ترخيص مخبز يستوجب مراجعة 21 دائرة حكومية، ومطابقة أكثر من 100 مادة قانونية قد يشوبها بعض التناقض، هذا التعقيد يجبر الفرد على تجاهل القانون والقيام بنشاطه غير المرخص، ومع الزمن سوف يكون هذا النشاط محروماً من النمو والاقتراض والتوريث والحماية من الدولة، لأنه غير مرصود ويتحول إلى محل ابتزاز.. المملكة وقضايا التستر المتكررة سببها قد لا يكون عدم وجود القوانين، بل عدم واقعيتها وتطورها، وبالتالي يتعزز اقتصاد الظل في الأحياء البعيدة؛ مثل البطحاء تجد صورة واضحة لمفهوم اقتصاد الظل من عربات تبيع أطعمة لا تطابق المعايير الصحية، وفي الوقت نفسه يمنع القانون أن تحصل ضيفة الثامنة على رخصة عمل.. لذلك أطرح تساؤلات هل تطور الأنظمة يساعد الشباب والشابات الذين يعملون عن بعد من بيوتهم؟ هل يرصدهم الإحصاء ويمنحهم القانون رخصاً تحميهم وتحمي عملاءهم؟

اقتصاد الظل ليس كله نشاطاً محظوراً، بل غير مرصود، وانخفاض نسبته للاقتصاد الكلي دليل تطور الأنظمة التشريعية ومواكبتها لتطور الإنتاج في المجتمع لرصده ودعمه وما إلى ذلك من إضافة على الحجم الاقتصادي وسوق العمل ومعدل التضخم، وكل إضافة لاقتصادنا هي جزء من التنوع الذي نسعى إليه.


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 12

1

  متعب الزبيلي

  يناير 11, 2017, 4:48 ص

تجار الظل هم لا يمشون الا بظل لا يعرفون أشعة الشمس ( تعريف شخصي ) بعدين اذا شبع احدهم فضح بزملاء المهنه الظليين ، بتوع الظل كادو ان يدمرون الاقتصاد الا انه تم الوقوف لهم بالمرصاد ، ومنهم ظل تو ، من يشفط من الداخل وهو مقيم بالخارج وهذا النوع ظل من جد ظرس وينبغي من الإخوة الظليين بالداخل التصدي لهم

2

  عبدالرحمن الصالح

  يناير 11, 2017, 6:01 ص

الأستاذ مازن الف شكر على الكتابة عن هذا الموضوع مع الأسف الشديد ان 99 % من الدكاكيين المنتشرة على شوارع مدن وقري المملكة كلها تعمل تحت التستر فجميع من يعملون بها من الوافدين وجميعهم يعملون بمهن خلاف المهن التي استقدموا بها فالعامل تجده بائع في البقالة والمستلزمات الرجالية والرياضيه والسباكه والكهرب

3

  فهد عبدالله

  يناير 11, 2017, 8:25 ص

تسلم على الاستنتاج الذكي .. وأضيف لذلك ان أهم أنواع اقتصاد الظل لدينا هو التمويل والذي للأسف تم محاربته والتضييق على المستثمرين بشتى السبل بدء من عدم حماية الحقوق ورفض وتعقيد مطالبات المستثمرين بمحاكم التنفيذ وانتهاء بعدم منحهم حقهم المكفول نظاما بطلب سجن المماطلين الهاربين إلا بالمن والاستجداء =

4

  الاب الرحيم

  يناير 11, 2017, 8:31 ص

الانظمه تشيخ وتهرم وتمرض التستر مرض مزمن نتج عن وجود أنظمه هرمه وتكاد نجزم أنها مريضه الرؤيه لم تلتفت لهذا المظهر الاقتصادي مع أنه معطل

5

  فهد عبدالله

  يناير 11, 2017, 8:32 ص

= والسبب كما يردده المهتمين بالمجالس هو تنفيع البنوك والشركات واحتكارها لصلاحيات نظامية وقضائية صدر بها مرسوم ملكي لخدمة جميع المواطنين والمقيمين دون استثناء أو إقصاء أو شرط أو قيد.. لهذا فإن 90 % من اقتصاد الظل هو التمويل بضمان رهن العقار أو أخرى وهذا مايجب تسهيله وتشجيعه وحمايته لمصلحة الجميع

6

  عبدالاله

  يناير 11, 2017, 10:27 ص

الكارثه ان اقتصاد الضل القائم عليه في الأغلب عماله مخالفه وامام الجميع حتى اصبح لدينا تسول مستورد اين الجهات الحكومية وبذات الجوازات والشرط عن هؤلاء وسوف تزداد وتزدهر مع التشديد على العماله النظاميه في السنوات القادمه

7

  بدراباالعلا

  يناير 11, 2017, 12:02 م

التستر الجزء الاكبر فيه خيانة وطن خاصة وقت يوظف التستر لعبودية البشر . حال تسريح هالعمالة في مدن قرى هجر ومن بعد تتم جبايتهم كل شهر بعض من المال! الخطير هنا نجد بعض هالعمالة جاء بفيزة عامل وهو يحمل مؤهل عالي ويبدا العمل مخالف لتعليمات الهامة ويوظف التحايل لصالح تقاسم السرقات في كل مهنة يحسن العمل فيها ! اماالتستر الذي يقال عنه صناعة الطابور الخامس = توظيف السعودي صورياً ؟ لخنق بقية السعوديين بأسم تكافؤ الفرص وهنا يبدا مشروغ سرقة ثروات البلد ونشاهد الحولات المالية من السعودية للخارج مهولة

8

  فهد عبدالله

  يناير 11, 2017, 12:30 م

أعتقد بأن الظروف الحالية مشجعة جدا للنصب والاحتيال وبوسائل نظامية أيضا مثل الشيكات والسندات والكمبيالات .. لأن النصاب السارق سيكون بأمان تام من السجن والقضبان لأن الجهات المعنية ترفض إصدار أوامر الحبس للنصابين والمماطلين .. لذلك فالدرعى ترعى

9

  Mmoohhaamm

  يناير 11, 2017, 1:44 م

شكراً على المقال ولكن ؟؟؟؟ آسأل موظفي البلديات عن تعقيد المواطن وقله فهمهم وقلة آماننتهم فهم من خلق التستر وهم واءه بأسلوبهم في العمل والله ثم والله أن موظفي البلديات هم وراء إحجام كثير من الشباب من الدخول في العمل والاستثمار

10

  منصور مبارك الفضلي

  يناير 11, 2017, 2:12 م

مازلنا من الدول الناميه الله يخلف علينا يارب

11

  متعب الزبيلي

  يناير 11, 2017, 3:08 م

تجارة الظل لا علاقة لها بالدكاكين والبسطات وووالخ .. تجارة الظل هي مكونه من استخدام النفوذ واستبدال الواجهه ، الواجهه النظامية القائمه فعليا ، وإيجاد منافس يستخدم نفوذه قسريا ، والحاصل محاولة استبدال مفهوم قائم ، الظل بمعنى أوسع منافسة الحقيقة والنظامية وبطرق متعددة

12

  حسين

  يناير 11, 2017, 4:41 م

نري كل وزير يتكلم ويشرح عن نشاط وزارته والمستقبل الا وزاره الاقتصاد والتخطيط فانها تعودت علي الصمت ولدلك نجد نحن نتخبط ولا نعرف عن الحاصر او المستقبل احصائا فنعد الشباب وفق خطط مدروسه

أضف تعليقك





نعتذر عن استقبال تعليقكم لانتهاء الفترة المسموح بها للتعليق على هذه المادة



مازن السديري

للاشتراك بقناة (حول العالم) أرسل الرقم 10 إلى 808588‎ للجوال، 616655 لموبايلي، 707707 لزين

مساحة إعلانية