عقدت المحكمة الجزائية المتخصصة، اليوم، أولى جلسات نظر دعوى ضد "محامي" نشر تغريدات عبر حسابه في "تويتر" تستهدف استقرار المجتمع، والسعي لزعزعة اللحمة الوطنية والتعرض بالإساءة إلى رؤساء دول عربية وخليجية.

وجاء في تفاصيل لائحة الاتهام التي وجهها المدعي العام للمتهم بأنه سعى لزعزعة اللحمة الوطنية، واستهداف استقرار المجتمع السعودي ووحدته، والقدح في أجهزة الدولة والتنقص من إنجازاتها بهدف تهييج وإثارة الرأي العام، والتدخل في شؤون الدول الأخرى، والتعرض بالإساءة لقادتها بإساءته لرئيس دولة مصر ورئيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

وكشفت اللائحة عن تورطه في إعداد وتخزين وإرسال ما من شأنه المساس بالنظام العام عبر حسابه في "تويتر" المجرم والمعاقب عليه من نظام مكافحة جرائم المعلوماتية. بالإضافة إلى عدم التزامه بما تعهد به في السابق.

وكشفت اللائحة عن تورطه في إعداد وتخزين وإرسال ما من شأنه المساس بالنظام العام عبر حسابه في "تويتر"، ناقضاً بذلك ما سبق أن تعهد به فقبض عليه بتاريخ 27/ 8/ 1437هـ.

وسلمت "الجزائية" نسخة من الدعوى للمدعى عليه، حيث طلب من ناظر القضية مهلة للرد على التهم الموجه إليه وقيامه بالدفاع عن نفسه، وقد استجابت المحكمة لما طلبه.