الحماية أولاً

جائزة الملك عبدالعزيز للجودة

نبيل بن أمين ملا٭

صدرت موافقة خادم الحرمين الشريفين على انشاء جائزة للجودة تسمى «جائزة الملك عبدالعزيز للجودة» تهدف الى نشر الوعي بالجودة وأهمية تطبيقها، ولتحفيز القطاعات الخاصة والعامة لتبني مبادئ وأسس الجودة الشاملة وتطبيقها على المستوى الوطني وفي جميع اعمالها وأنشطتها وخططها. لتعمل على رفع مستوى الجودة في القطاعات الصناعية والخدمية لتصبح قادرة على المنافسة العالمية وخاصة في المرحلة القادمة للعولمة وللارتقاء بمستوى القيادات الإدارية في المنشآت لتحقيق اهداف الجودة الشاملة والوفاء بمسؤولياتها تجاه المستفيدين من عاملين وعملاء ومساهمين ومجتمع والتسريع في الإجراءات والعمليات.

ولتكون هذه الجائزة محفزا للتفعيل والتحسين والتطوير المستمر لأداء كافة العمليات الإنتاجية والخدمية، والالتزام بالمواصفات والمقاييس الوطنية والدولية، وزيادة فاعلية مشاركة المنشآت في بناء وخدمة المجتمع. مع التركيز على كسب الولاء الدائم والعلاقات المتينة مع العملاء والعاملين والموردين والمستثمرين بتطبيق افضل النظم لتحديد وتلبية احتياجاتهم ومتطلباتهم وتوقعاتهم، وتدريب وتطوير الكوادر البشرية الوطنية وتوفير الظروف الملائمة للعمل وزيادة الكفاءة والقدرات الفنية والعملية، والاستفادة من كافة الموارد الوطنية المتاحة لتحسين الأداء التشغيلي والاقتصادي على مستوى المنشآت ومن ثم على المستوى الوطني والمحلي والعالمي، وممارسة قياس مستويات الأداء في الأعمال المختلفة (التقييم الذاتي) ومقارنتها بمستويات اداء المنشآت المنافسة المحلية والعالمية وقياس التحسن في النتائج على مر الزمن، اضافة الى التعريف بالتجارب السعودية الرائدة في مجال الجودة وإتاحة الفرصة للاستفادة منها، وتكريم افضل المنشات ذات الأداء المتميز والتي تحقق اعلى مستويات الجودة، وزيادة اعداد المتخصصين في مجال الجودة من مدققين وفنيين وخبراء.

٭ امين عام الجائزة

مدير عام الهيئة العربية السعودية للمواصفات والمقاييس












التعليقات

1

 سطام العوض

 2006-05-16 16:46:49

تأتي هذه الجائزة في وقتها المناسب لزيادة التحفيز والمنافسة بين الشركات للوصول إلى الجودة التي ينشدها المستهلك.





انتهت الفترة المسموحة للتعليق على الموضوع