بموضوعية

إفلاس خلال أربع سنوات؟!

هل كان من الممكن أن تفلس المملكة خلال 4 سنوات؟؛ هذا ما ذكره الأستاذ محمد التويجري نائب وزير الاقتصاد وأنقل ما قاله في الحوار التلفزيوني لبرنامج الثامنة حيث ذكر "إنه لو استمر سعر البترول عند 40 إلى 45 دولاراً، ولم يتم اتخاذ إجراءات وقرارات اقتصادية وترشيد، وفي ظل الأوضاع الاقتصادية العالمية السيئة، فإن إفلاس المملكة أمر حتمي خلال 3 إلى 4 سنوات، وهو أمر محسوب، نظراً لتذبذب الدخل الوحيد وتناقص الاحتياطي وعدم القدرة على الاقتراض"، النقاش هنا ليس "تفلس أو لا تفلس" فقد تواجه الدول مصاعب كبيرة وقاسية جدا، وحدث ذلك لدول عديدة كالأرجنتين واليونان اليوم، ولكن المملكة في وضع مختلف برأيي، وهي تملك ثروات عديدة حان الوقت الأن للانطلاق بها، بعد أن لمسنا "ألم" انخفاض النفط الذي قارب 70% وهو الذي نعتمد عليه بتمويل الموازنة بما يقارب 90%، فهذا الجرس للخطر هو أقوى جرس إنذار في العصر الحديث تم بوجهة نظري، فظرف اليوم غير السابق لتحديات النفط في العالم، أيضا التحديات التي تواجهها المملكة من الإرهاب وإيران ودورها في خلق قلاقل بالمنطقة وحرب التحالف جنوبا باليمن وغيرها، وضع المملكة في مرحلة ومفصل تاريخي مهم، يوجب اليوم العمل على مصادر الدخل الأخرى التي لن تضع المملكة بمأزق "الإفلاس" الذي لا أرى أنه ماثل أمامنا ولله الحمد، فالمملكة تملك رجالها وشبابها وشاباتها يعملون وينتجون وهم قادرون ويحتاجون الدعم والمساندة والتأهيل العالي، وقد تكون الحاجة اليوم هي أنسب وقت لكي ينخرطون بالعمل الحر والتجاري أو الخاص بدلاً من انتظار وظيفة حكومية لن تأتي لسبب أن الحكومة لها حد ثابت في التوظيف وواجب عليها التوظيف لمن تحتاج فعلا حتى لا يكون توظيف لمجرد التوظيف ويصبح عبئا، علينا استثمار الحج والعمرة، بالصناعة، استقطاب واجتذاب المستثمر الأجنبي وهو أساس مهم، تفعيل السياحة جنوبا والسياحة الدينية طول العام، استثمار موقع المملكة بموانئ بحرية ترانزيت وحرة، استثمار المطارات بمواقع وأسواق حرة، وتصبح حلقة وصل بين الغرب والشرق وموقع المملكة إستراتيجي بين أفريقيا وأروبا وشرق أسيا وهذا سيدر استثمارات ضخمة، بناء الإنسان بكفاءة وجوة عالية وتعاليم عالٍ جداً، والتركيز على الصناعة لكل شيء، استثمار كل حبة حصى ورمل بهذه البلاد، أثق أنها بسواعد رجلها ودولتها ممكن أن تعمل الكثير ووضعت أمثلة لا حصراً لما يمكننا أن نفعله ونستثمره؛ المملكة لن تفلس بوجود الخطط البعيدة المدى ومواجهة التحدي واستثمار كل شيء، وهي التي ستصنع المملكة حقيقة لنا وللأجيال القادمة.

R_alfowzan






مواد ذات صله

Image

للشباب من القلب إلى القلب

Image

نحن وإيران!

Image

بدل الخلو.. ما يجوز منه وما لا يجوز

Image

ثقافة الجمال

Image

هل يفعلها سالم والمولد؟

Image

قضاء التنفيذ والبنوك والممولون







التعليقات

1

 محمد الصالح - الطائف

 2016-10-26 06:06:42

(ولله الحمد، فالمملكة تملك رجالها وشبابها وشاباتها يعملون وينتجون وهم قادرون ويحتاجون الدعم والمساندة ). عذرا أخى ولكن قامت مؤخرا مجلة لا نسيت الطبية الشهيرة بتصنيفنا كثالث أكسل شعوب العالم ! والأمر واضح أمامنا ليس بيننا مهنييه أو حرفيين أو عمال أو فنيين فغالبيتنا يلهثون وراء (وظيفة) كرسى وماصة !

2

 

 2016-10-25 19:55:49

ان ما قاله الوزراء فيه كثير من الصواب فهو يعكس ما كان يجري خلال الثلاثين او الاربعين سنة الماضية من سوء تخطيط وفساد واتكال على مصدر واحد للدخل والمفاخرة بكل شيء يتم عمله بشكل غير عقلاني. لم نسمع طوال تلك السنين الا مسئولين متوشحين بالبشوت ويمتدحون كل شيء وان كانوا لا يقولون شيء. الملاحظة ليست على ما قيل ولكن على طريقة حل المشكلة من خلال اضعف نقطة! المفترض البدء بحرب حقيقية على الفساد في مؤسسات الدولة ثم برسوم الأراضي البيضاء بشكل سريع وموحد ثم الضرائب على التجار والشركات نزولا للأصغر فالأصغر.

3

 

 2016-10-25 18:45:34

هو ممكن الانهيار ، حتى وان اتفقنا بأن مؤشرات نمو الاقتصاد قوية ، اذ كيفية التصرف عامل مهم على إيجاد عجز وانهيار اقتصادي

4

 لل

 2016-10-25 18:42:54

أما ماذكرته من حلول فهي مقترحات جيدة لها قيمتها كمصدر دخل لكنها لاتكفي لأنها هي الأخرى تحتاج جهودا، تخطيط، وأموال. أنا أعتقد بأن الحل الوحيد لهذا المأزق كي لا يتطور فيصل الحد الذي ذكر أعلاه، هو العمل الجدي بإعادة الأمور والوضع إلى ماكان عليه قبل 4 سنوات. وكل شيء شيء سيكون على مايرام بإذن الله.

5

 الحلقة جدا فاشلة

 2016-10-25 18:20:04

لدينا اكبر مخزون نفطي ونقدي في العالم .. لدينا استرتيجية اقتصادية مشتركة مع دول العالم ومنظمة العشرين والدول السبع ومؤشرات ائتمانيه تجارية جدا متقدمة .. يصاحب هذه المميزات استقرار وامان . فكيف يكون هناك إفلاس مع كل هذه المعايير . تمنيت ان يكون الحديث عن البطالة والتضخم ونقص العملة $ وتأثر البنوك

6

 مواطن عربي

 2016-10-25 17:21:42

الأردن على سبيل المثال .. بلد فقيرة لا يوجد فيها لا بترول ولا حتى غاز .. وعليها ديون خارجية .. ولكنها لم تعاني من حالة الافلاس في كل تاريخها ؟؟؟!!!.. وعند الاردن اكتفاء ذاتي من كل شيء وفيها ايضا عدد اثرياء في العاصمة الاردنية عمًان حوالي (100) مليونيرا .

7

 د عبدالرحمن

 2016-10-25 16:18:43

التويجري اقتصادي ذو كفاءة ولا شك أن ما قاله عن احتمالية الإفلاس مبني على دراسة ، لكن التصريح بهذا في وسيلة إعلامية لم يوفق فيه ، مع أن هدفه نبيل وهو توعية المواطن بأن ما اتخذ من إجراءات تدعو إليه الحاجة لكن ( مرة أخرى ) ما كل ما يعلم يقال.

8

 أبومحمد ++

 2016-10-25 16:04:30

التعليق رقم تسعة واضح . تنويع مصادر الدخل لا تقتصر فقط على جيب المواطن . فهناك من دخولهم الشهرية وأرباح تجارتهم تكفي وتزيد عن المطلوب لدعم الميزانية. وولاءا منهم يجب عليهم تقديم المساعدة وقت الحاجة لهم.

9

 

 2016-10-25 15:59:54

الرجل لم يخنه التعبير .. بل فلتت من لسانه كلمة الحق

10

 

 2016-10-25 15:57:37

نحن كمزارع لديه ارض خصبه وماء وسوق جيد .. تعرض لضائقة ماليه فأخذ يقلب شنطه وخزائنه القديمة وجيوب ثياب أبناؤه المعلقة عسى ان يجد فيها نقود .. نسي ان بإمكانه ان يزرع ارضه التي ستنتج خلال شهرين ما يكفيه ويكفي عائلته . ... نحتاج مستشارين وطنيين رزينين ناضجين بخبرة ناجحة في الأوساط التجارية والمالية .

11

 أبو وفاء

 2016-10-25 15:38:46

لكي يرتاح المسؤول ، يجب عليه أن يقول للشعب: كله تمام يا فندم ! ولكن يا ويله لو قال: هناك مشكلة . فالعوام لا يحبون معرفة مشاكلهم تماما كما لا تحب النعامة أن ترى مفترسها يقترب ، فتضع رأسها في الرمال .! في العالم المتحضر ، يقوم المسؤول بالإستقاله إذا حدثت أصغر مشكلة في دائرته .! أو حتى ينتحر !.

12

 ابو وعد

 2016-10-25 15:25:16

جميع العوامل التى تشجع على الاستثمار تم هدمها فى تلك المقابلة تحناج سنوات لنفي تلك المعلومات الخاطئة وكذلك سنوات لتبني الثقة التى انتزعها هؤلاء المسؤلين (فى الجانب التجاري والاستثماري )

13

 ابو وعد

 2016-10-25 15:20:59

كلام جميل وواقعي ولكن كيف سنستطيع استقطاب الاستثمار الأجنبي ونشجعه وهناك من يصرح بأن انتاجية الموظف السعودي لا تتجاوز ساعة واحدة في اليوم؟ كذلك لااعتقد ان صاحب عقلية استثمارية يغامر بلاستثمار فى دولة مهددة بالافلاس وهذة المعلومة صادرة من احد المسؤلين فيها

14

 بلقاسم

 2016-10-25 13:59:41

لم أفهم لماذا نحن العرب كل العرب نفزع عندما نواجه بالحقيقة الصادمة ونفرح ونبتهج عندما يصوروا لنا المستقبل بالزاهرفنجلد الأول ونتهمه بالجهل ونمدح االثاني ونثمن تحليله المنعش والمطمئن للنفوس ،نحن العرب كل العرب نرفض كل ماهو مر ..هكذا علمونافي الصغر ونقشوا في عقولنا الخوف من الواقع المر

15

 ابن الرس

 2016-10-25 12:16:10

إيقاف. الهدر المالي وانهار البدلات ودعم ميزانيات والمشاريع الملياريه الغير مجديه ولاضروريه والهبات والتبرعات. كلها تؤدي الى الافلاس والطفر يجب ان تكون الصراحه شعارنا والمجامله خلف ظهورنا

16

 

 2016-10-25 11:47:22

كلام جميل وواقعي ولكن كيف سنستطيع استقطاب الاستثمار الأجنبي ونشجعه وهناك من يصرح بأن انتاجية الموظف السعودي لا تتجاوز ساعة واحدة في اليوم؟

17

 slemsalm

 2016-10-25 11:41:22

طبيعي أن نشارف على الأفلاس وسط هذا الهدر المالي الرهيب الغير مقنن على المشاريع الفاشلة وكب الأموال على بعض الدول ناهيك عن مخصصات البعض

18

 

 2016-10-25 11:35:34

عندما تحدثوا عن تنويع مصادر الدخل وعدم الاعتماد على النفط فرحنا ولكنهم للاسف توجهوا فقط الى جيب المواطن واصبح المواطن هو بديل النفط "تمخض الجبل فولد فأرا"

19

 Abo-Mohammad

 2016-10-25 11:33:42

كلامك يا استاذ راشد مطاط وليس محترف

20

 المتابع

 2016-10-25 11:20:30

مع احترامي لتصريح المسؤول الذي يبدو انه لا يجيد القراءة ووزن الكلام ويفتقر للفكر التحليلي والاقتصادي والمهنيه بالردود ،حيث يجب عليه ان يعي ويدرك أنه يتحدث عن اقتصاد دولة وليس نشاط تجاري لبقالة حتى نقبل منه هذا التحليل الاعوج افلاس الدولة وفقاً لقوله، وغير مقبول رده بانه خانه التعبير ايضا

21

 

 2016-10-25 11:17:11

والله لا أنت يابن فوزان ولا التويجري أصبتم كبد الحقيقة فالأمر كله بيد الله سبحانه . وأذكركم بقول الله تعالى : ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض (96) الأعراف فالتقوى والعقيدة الصافية وعدم المجاهرة بالمعاصي ورعاية شعائر الإسلام التي أهمها الصلاة والزكاة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر هي الأمان لهذه البلاد من جميع الكوارث . قال تعالى : { الذين إن مكّناهم في الأرض أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور }

22

 سعودي طفران

 2016-10-25 10:59:06

جيب المواطن فداء للوطن اذا ورطتوا عليكم بنا نحن الموظفين

23

 

 2016-10-25 10:54:23

وزارتين تحتاج دماء شابه واعيه وطموحه , الإقتصاد والتخطيط. يجب الإستفاده خصوصاً من الطلبه المبتعثين في الدول المتقدمه. وذلك لجودة التعليم وذلك بتحفيزهم لإيجاد حلول للمشاكل بطريقه مبتكره وبدون رؤس أموال ضخمه. والعمل للتخطيط من حيث انتهى الآخرون.

ياسيدي المملكة بخير وستبقى بفظل الله والحرمين الشريفين وخادمهما الملك سلمان ودوما تنسى اغلب الجهات كنز للمملكة المقيمين اهل الاموال والخبرات التي اكتسبوها من المملكة ومنها السماح لهم باستثمار اموالهم وتشغييل الشباب واقامة مناطق حرة لهم يصنعون ويصدرون ويدعمون الميزانية ويكون التصدير هدف اساسي لهم

25

 د.محمد من بريدة

 2016-10-25 10:08:06

الحل يكون باغلاق المشاريع الفاشلة التي تهدر المال العام كمشروع تطوير التعليم و شركة تطوير و دمج الهيئات مع الوزارات.

السؤال الموجه للاستاذ التويجري استفزازي ومقولب وقد أجاب عليه التويجري بحكم الواقع الذي نعيشه وتسير عليه وهو أجاب بانه لا قدر الله وكل شيئ بمشيئته وسارت الامور الاقتصاديه الى الإسوا. فالافلاس لايستغرب ولكن إيقاف البدلات الرهيبه وعلاج الاستنزاف المستمر والترشيدفي المشاريع الثانويه سيحل المشكله