بدأت لجنة المشتريات في الحملة الوطنية السعودية، المحطة الثانية، من خطة أعمالها في الجمهورية التركية بالتفاوض مع المصانع المتخصصة تمهيدًا للبدء في عمليات التصنيع للمواد الإغاثية.

وأنهت اللجنة التحضيرية للمشتريات المحطة الأولى من خطة أعمالها بزيارة 16 مصنعا متخصصا في صناعة المواد الإغاثية الشتوية في خمس مدن تركية هي إسطنبول وتكير داغ واوشاك وقونيا وغازي عنتاب؛ حيث ستقوم لجنة المشتريات باختيار الأنسب منها الذي يتوافق مع الشروط والمواصفات التي وضعتها الحملة مسبقاً.

وسيجري بإذن الله خلال هذه المحطة ترشيح المصانع المتخصصة في تصنيع المواد الإغاثية المعتمدة لمشروع الحملة الشتوي (شقيقي دفؤك هدفي - 4) تمهيداً لاعتمادها والبدء في عمليات التصنيع والتوريد لمواقع التوزيع المستهدفة.

وأكد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان أن الهدف من زيارة المصانع هو دراسة الكفاءة الإنتاجية لهذه المصانع ومدى قدرتها على تلبية متطلبات الحملة وشروطها المعتمدة والاتفاق على آليات سير العمل ومواعيد الشحن والتسليم لاعتماد المصانع الأفضل ومن ثم ترشيح المصانع المناسبة ليصار إلى اعتمادها من الجهات المختصة العليا.