طالب عدد من المواطنين شمال محافظة محايل عسير المسؤولين في إدارة تعليم محايل بالعمل على سرعة استغلال ما تبقى من العطلة الصيفية وحل مشكلة مبنى مدرسة العين بآل دريب للبنات والوقوف عليها حتى لا يحدث ما لا يحمد عقباه.

وأدت الأمطار الغزيرة والرياح الشديدة التي شهدتها محافظة محايل عسير يوم أمس الأول إلى ميلان وتصدع وتجمع مياه الأمطار على المظلة الحامية للطالبات، الأمر الذي أقلق الأهالي خشية تكرار حادثة مظلة ثانوية الريش المشهورة، وطالبوا بزيادة جولات وزيارات مفتشي الأمن والسلامة للمباني والمنشآت المدرسية، للعمل على توفير السلامة في البيئة المدرسية حفاظاً على سلامة الطالبات والمعلمات.

يذكر أن ابتدائية العين بآل دريب تضم ١٩١ طالبة و٣٣ معلمة وإدارية وأربع مستخدمات وحاضنة.