التقى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الليلة الماضية بمقر إقامته في العاصمة الموريتانية نواكشوط, المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، حيث بحثا معًا آفاق السلام المتاحة في اليمن.

وثمن الرئيس هادي وفقًا لما بثته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية, الجهود التي يبذلها المبعوث الأممي في سبيل مساعيه الحميدة لتحقيق السلام والدفع به إلى الأمام من خلال خارطة طريق وآليات تنفيذ قرارات الشرعية الدولية وخاصة القرار 2216 ،والمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني.

وجدد الرئيس اليمني التأكيد على تمسك حكومته بالسلام الذي قال إنه لم يلاق حتى اللحظة القبول وحسن النوايا من قبل الانقلابيين نتيجة لممارساتهم العدوانية على الأرض تجاه الشعب اليمني.