تغلب الهلال على نظيره لخويا القطري في ثالث مبارياته الودية في معسكره الإعدادي بالنمسا بنتيجة ٢-١ إذ افتتح لخويا التسجيل عن طريق لاعب الوسط علي عفيف عند الدقيقة ٢١ من عمر المباراة، فيما استطاع لاعب الوسط البرازيلي كارلوس إدواردو تسجيل هدف التعادل عبر تسديدة على يسار الحارس بعد تمريرة من لاعب الوسط عبدالعزيز الدوسري عند الدقيقة ٥٠، وأضاف الهلال الهدف الثاني عند الدقيقة ٥٤ عن طريق لاعب لخويا محمد موسى بالخطأ في مرماه.

وكان الأوروغواني غوستافو ماتوساس قد بدأ اللقاء بتشكيل مكون من عبدالله المعيوف ومحمد البريك ومحمد جحفلي وأسامه هوساوي وسلمان الفرج وسعود كريري وماجد النجراني وعبدالمجيد الرويلي وسالم الدوسري ونواف العابد وياسر القحطاني.

بينما أجرى مدرب الهلال تغييرا كاملا في الشوط الثاني الذي بدأه بتشكيل مختلف مكون من عبدالله المعيوف ومحمد البريك وعبدالله الحافظ وأحمد شراحيلي وفهد غازي وعبدالملك الخيبري وعبدالله عطيف وخالد كعبي وعبدالعزيز الدوسري ومحمد الشلهوب وكارلوس ادواردو.

قبل أن يجري ماتوساس تغييرين إضافيين بخروج عبدالله المعيوف ومحمد البريك ودخول مروان الحيدري وعبدالمجيد السواط، وسيخوض الهلال رابع مبارياته الودية في معسكره الحالي بالنمسا يوم السبت المقبل ٣٠ يوليو أمام رايز سبور التركي.

من جانب آخر، أوضح الجهاز اللياقي بالهلال أن عودة المهاجم ناصر الشمراني للمشاركة في المباريات الودية ستكون بشكل تدريجي، بناء على لياقته بعد أن تأخرت عودته إلى التدريبات الجماعية بسبب برنامجه العلاجي والتأهيلي الماضي، فيما لم يشارك المهاجم البرازيلي ليو بوناتيني في مباراة لخويا الودية اليوم نظرا لحاجته الى المزيد من الجرعات اللياقية، على أن يكون حاضرا في المباريات المقبلة.

وأجرى الثلاثي ناصر الشمراني وليو بوناتيني ويوسف السالم صباح اليوم تدريبات تركزت على الجانبين الفني واللياقي، بينما واصل الثلاثي ياسر الشهراني وفيصل درويش وعبدالله الزوري برامجهم العلاجية والتأهيلية في العيادة الطبية بمقر معسكر الفريق.