نفى مصدر مسؤول في وزارة العدل صحة ما أشيع عن إيقاف تجزئة الأراضي السكنية إلى قطع صغيرة، وقال المصدر: وزارة العدل ومن خلال كتابات العدل تمارس عملها بشكل معتاد لإنهاء إجراءات البيع الإفراغ للعقارات، وجميع المعاملات الأخرى مثل الفرز وتجزئة الأراضي السكنية، دون أي تغيير، وتحص على خدمة المواطن في وقت قياسي ودون تأخير.

زيادة المساحة العمرانية المُـطورة بالرياض 7% خلال أربع سنوات

إلى ذلك كشفت دراسة استعمالات الأراضي لمدينة الرياض التي أعدتها الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض في شهر شعبان عام 1437هـ، عن زيادة في المساحة العمرانية المُطورة لمدينة الرياض خلال الفترة بين عامي 1433 و1437هـ بنسبة 7%؛ حيث بلغ إجمالي قطع الأراضي التي شملها المسح 940 ألف قطعة، 52% منها قطع مطوّرة و48% عبارة عن قطع أراض بيضاء، من بينها 337 ألف قطعة أرض بيضاء تقل مساحتها عن 1000 متر مربع.

وغطّت كامل "حدود حماية التنمية بمدينة الرياض" البالغة مساحتها نحو 5960 كيلومترا مربعا، بما يشمل المساحة المُطورة من المدينة البالغة مساحتها 1395 كيلومترا مربعا.

ووفقاً للدراسة، فقد شكّلت الأراضي المُطورة نسبة 36% من ضمن "مرحلة التنمية الحضرية" حتى عام 1450هـ (خارج حدود النطاق الجغرافي لتطبيق الرسوم الخاص بوزارة الإسكان) بمساحة إجمالية تبلغ 1121 كيلومترا مربعا، فيما شكّلت مساحة الأراضي البيضاء غير المطوّرة 64% بمساحة إجمالية تبلغ نحو 1994 كيلومترا مربعا، وتضمنت الدراسة رصد وتسجيل كافة المعلومات عن استعمالات الأراضي في المدينة، بما يشمل: المساحة والموقع ونوع الاستعمال.

وأشارت الدراسة إلى أن إجمالي عدد المباني في الرياض بلغ نحو 517 ألف مبنى، منها نحو 20 ألف مبنى تحت الإنشاء، وبيّنت أن عدد الوحدات السكنية في المدينة، بلغ أكثر من 1.2 مليون وحدة سكنية بمساحة تطويرية إجمالية تصل إلى 270 كيلومترا مربعا، تشكل الفلل منها نسبة 52%، والشقق السكنية 42%، و6% لبقية أنواع الوحدات السكنية الأخرى.

وفي جانب توزيع الأنشطة، كشفت الدراسة، أن عدد الأنشطة التجارية في المدينة بلغ أكثر من 197 ألف استعمال، بمساحة تطويرية إجمالية تصل إلى 49 كيلومترا مربعا، فيما بلغ عدد الاستعمالات الحكومية 6267 استعمالاً بمساحة مطورة إجمالية تصل إلى 95 كيلومترا مربعا، وبلغ الاستعمالات الصناعية 1716 استعمالاً، وأخيراً بلغ عدد استعمالات الأراضي من المستودعات نحو 21 ألف استعمال بمساحة تطويرية إجمالية تصل إلى 78 كيلومترا مربعا. كما أوضحت الدراسة، أن عدد المساجد في مدينة الرياض بلغ 5216 مسجداً، منها 1089 "مسجداً جامعاً"، بمساحة تطويرية إجمالية تصل إلى 11 كيلومترا مربعا. وأشارت إلى أن عدد الاستعمالات الصحية في المدينة بلغ 1840 استعمالاً بمساحة تطويرية إجمالية تصل إلى 16 كيلومترا مربعا، تشمل المستشفيات والعيادات والمستوصفات الحكومية والخاصة، فيما بلغ عدد الاستعمالات التعليمية 4762 استعمالاً بمساحة تطويرية إجمالية تصل إلى 32 كيلومترا مربعا، بما يشمل المدارس والمعاهد والكليات والجامعات الحكومية والخاصة.

وبدورها بلغت الاستعمالات الثقافية في مدينة الرياض 192 استعمالاً، والاستعمالات الترويحية 28 ألف استعمال والاستعمالات الزراعية والتعدينية 4723 استعمالا.