راحت جهود لاستعراض تفوق العتاد العسكري الروسي هباء عندما سقط مقبض باب سيارة جيب بينما كان الرئيس فلاديمير بوتين يتفقدها.

وكان صف من الآليات العسكرية يُعرض على الرئيس الروسي يوم الخميس خارج مقر إقامته في منتجع سوتشي بجنوب روسيا وتضمن شاحنة صغيرة محلية الصنع من طراز يو.ايه.زد باتريوت المسلحة بالرشاشات الثقيلة.

وقال مراسل لرويترز حضر الحادثة إن بوتين حاول فتح الباب الأمامي للجيب لكنه لم يتزحزح. وحاول اللفتنانت جنرال ألكسندر شيفتشنكو -العضو في الوفد العسكري الذي يستعرض العتاد- مساعدة بوتين لكنه انتزع مقبض الباب في يده.

وخرجت ضحكة مكتومة من الرئيس الروسي عندما سارع شيفتشنكو بإلقاء المقبض داخل السيارة عبر نافذة مفتوحة ثم انتقل بوتين لتفقد سيارات أخرى دون أن يحاول دخول أي منها.

image 0

image 1

image 2

image 3

image 4