نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود رعى صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام مساء أمس حفل تسليم جائزة الملك فيصل العالمية الثامنة والعشرين للعام 1426ه/2006م للفائزين في مجالات خدمة الاسلام والفكر والثقافة والادب والعلوم والطب وذلك بقاعة الأمير سلطان الكبري في مركز الفيصلية التابع لمؤسسة الملك فيصل الخيرية بالرياض.

وكان في استقبال سمو ولي العهد لدي وصوله مقر الحفل يرافقه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض .. صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز امير منطقة عسير المدير العام لمؤسسة الملك فيصل الخيرية رئيس هيئة جائزة الملك فيصل العالمية وصاحب السمو الملكي الأمير سعد الفيصل بن عبدالعزيز وصاحب السمو الأمير بندر بن سعود بن خالد نائب المدير العام لمؤسسة الملك فيصل الخيرية ومعالي الامين العام لجائزة الملك فيصل العالمية الدكتور عبدالله بن صالح العثيمين وأصحاب السمو الملكي الامراء وكبار المسئولين.

بعد ذلك تشرف الفائزون بجائزة الملك فيصل العالمية لعام 2006م بالسلام على سمو ولي العهد ثم التقطت الصور التذكارية .

بدئ الحفل بتلاوة آيات من القرآن الكريم.ثم القى صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل الكلمة التالية ..

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله .

صاحب السمو الملكي وجه السعد صادق الوعد ولي العهد سيدي الأمير سلطان بن عبدالعزيز .

اصحاب السمو والمعالي والفضيلة والسعادة .

حضرات الفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية .

أيها الجمع المثقف .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

مرحبا بكم في ساحة علم ومنبر صدق وساعة وفاء يكرم فيها من أعمل عقله وبذل جهده وسخر عمره في خدمة الانسانية فأنتم اليوم ومضة زمان وقمة مكان وكلمة بيان في زمن حارت في فهمه الاذهان ورخصت فيه قيمة الانسان .

ايها النخبة من البشر أهلا بكم وشكرا لكم .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

بعدها ألقي الأمين العام لجائزة الملك فيصل العالمية الدكتور عبدالله الصالح العثيمين كلمة قدم فيها الفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية رحب فيها بصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز والحضور.

كما عبر عن سروره بتقديم الفائزين بالجائزة في فروعها المختلفة حيث أعلن أنه فاز بجائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الاسلام معالي الشيخ صالح بن عبدالرحمن الحصين السعودي الجنسية مناصفة مع الشيخ يوسف بن جاسم الحجي الكويتي الجنسية مشيرا إلي أن الشيخ الحصين هو الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف وقد رشحته للجائزة جامعة أم القرى ومُنح إياها تقديرا لدوره في ابراز صورة الاسلام الصحيحة ومشاركته في تأسيس عدد من المؤسسات الخيرية وادارتها واسهامه الفكري في تصحيح مسار المصارف الاسلامية بما يوافق أحكام الشريعة ويوائم التطور في ميدان الاقتصاد وضربه مثلا أعلى في تعامل المسلم تواضعا وكرم خلق.

فيما بين الامين العام للجائزة أن الشيخ الحجي هو رئيس مجلس ادارة الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية وقد رشحته للجائزة مؤسسة الكويت للتقدم العلمي ومُنح إياها تقديرا لاسهاماته المتميزة في مجالات الدعوة الاسلامية والتعليم والعمل الخيري والاغاثة اذ هو رائد في السعي لتأسيس كلية الشريعة وجمعية الهلال الاحمر بالكويت وعضو مؤسس في العديد من الهيئات والجمعيات الخيرية المحلية والعالمية وعضو في مجلس أمناء منظمة الدعوة الاسلامية وعدد من الجامعات الاسلامية في افريقيا واسيا .

وأضاف الدكتور العثيمين أما جائزة الملك فيصل العالمية للغة العربية والادب وموضوعها / اللغة العربية في الدراسات اللغوية الحديثة / فقد فاز بها الأستاذ الدكتور تمام حسان عمر المصري الجنسية مناصفة مع الاستاذ الدكتور عبدالقادر فاسي فهري المغربي الجنسية مبينا أن الدكتور تمام عمر استاذ متميز في كلية دار العلوم بجامعة القاهرة وقد رشحته للجائزة كل من جامعة القاهرة وجامعة أم القرى ومُنح إياها تقديرا لجهوده البارزة في تأسيس الدراسات اللغوية الحديثة واخراجه نموذجا جديدا لدراسة اللغة العربية في اطار منهجي محكم .

وأشار إلي أن الأستاذ الدكتور عبدالقادر فاسي فهري هو مدير معهد الدراسات والابحاث للتعريب واستاذ التعليم العالي للسانيات العربية والمقارنة بجامعة محمد الخامس وقد رشحته للجائزة جامعة محمد الخامس في اكدال وجامعة ابن زهر وعدة مؤسسات وجامعات أخرى ومُنح إياها تقديرا لدراساته العميقة للنظريات اللغوية المعاصرة وسعيه إلي اعادة بناء النظرية اللغوية العربية القديمة في ضوء المعطيات العلمية الحديثة .

كما أعلن الدكتور عبدالله الصالح العثيمين أن جائزة الملك فيصل العالمية للطب وموضوعها / التهاب بطانة الاوعية الدموية / قد فاز بها الأستاذ الدكتور مايكل انطوني جمبرون الأمريكي الجنسية استاذ علم الامراض ورئيس قسم الامراض في كلية الطب ومستشفى بريجام في جامعة هارفرد الامريكية وقد رشحته جامعته للجائزة ومُنح إياها تقديرا لبحوثه الرائدة حول بيولوجية الاوعية الدموية وقيامه باستنبات الخلايا المبطنة لها ودراستها في الصحة والمرض واكتشافه الجزئيات التي تربطها بالخلايا الالتهابية وغير ذلك من آليات أسهمت في تعميق المعرفة بالامراض الوعائية وفتحت آفاقا جديدة لتشخيصها وعلاجها والوقاية منها .

فيما أوضح أن جائزة الملك فيصل العالمية للعلوم وموضوعها / الرياضيات / قد فاز بها مشاركة كل من البروفيسور سايمون دونالدسن البريطاني الجنسية رئيس معهد العلوم الرياضية واستاذ كرسي الجمعية الملكية للرياضيات في كلية امبريال بجامعة لندن الذي رشحته للجائزة الجمعية الملكية في لندن والبروفيسور مودومباني ناراسيما الهندي الجنسية الزميل الفخري في معهد تاتا للبحوث الاساسية بالهند الذي رشحه للجائزة مركز عبدالسلام الدولي للفيزياء النظرية في ايطاليا وقد منح الفائزان الجائزة تقديرا لاسهامهما الخصب في نظريات عززت الصلات بين الرياضيات والفيزياء وساعدت في اقامة قاعدة صحيحة للنظريات المتعلقة بقوانين المادة وبنيتها مما نتج عنه تعبير صحيح عن بعض النظريات الحديثة في الفيزياء الكمية.

وقال الدكتور العثيمين في ختام كلمته «ان الامانة العامة لجائزة الملك فيصل العالمية تقدم الشكر الجزيل لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز نائبا عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز في رعاية هذا الاحتفال وتشكر الحاضرين على تلبيتهم الدعوة كما تعبر عن امتنانها وشكرها لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة عسير والمدير العام لمؤسسة الملك فيصل الخيرية رئيس هيئة الجائزة لدعمه المتواصل لها» معبرا عن شكره لكل من تعاون معها في الترشيح والتحكيم والاختيار وتتقدم بالتهاني الخالصة للفائزين املة ان يمد الله العاملين في حقول الخير بالعون والرعاية .بعدها سلم صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز/ حفظه الله / جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الاسلام لمعالي الشيخ صالح بن عبدالرحمن الحصين.

ثم سلم سمو ولي العهد جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الاسلام لفضيلة الشيخ يوسف بن جاسم بن محمد الحجي الفائز بها بالاشتراك ثم تسلم د. عبدالقادر فاسي فهري جائزة اللغة العربية والأدب بالاشتراك مع د.تمام حسان عمر.

عقب ذلك سلم سمو ولي العهد جائزة الملك فيصل العالمية للطب للدكتور مايكل انطوني جمبرون ..

ثم سلم سمو ولي العهد جائزة العلوم / بالاشتراك للدكتور سايمون كروان دونالدسن تسلمها عنه مدير جامعة الملك خالد الدكتور عبدالله بن محمد الراشد .

ثم تسلم جائزة الملك فيصل العالمية للعلوم / بالاشتراك / الدكتور مودومباي سيشاتشالو ناراسيمان.

هذا وألقى العلماء الفائزون بالجائزة كلمات عقب تسلمهم للجوائز عبروا فيها عن سعادتهم البالغة بهذا التكريم الكبير كما أوضح كل منهم أبرز الإنجازات التي قدمها للبشرية كل في مجال تخصصه.

وفي نهاية الإحتفالية شرف سمو ولي العهد حفل العشاء الذي أقامته مؤسسة الملك فيصل بهذه المناسبة .

حضر الحفل صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز مساعد وزير الدفاع والطيران والمفتش العام للشؤون العسكرية وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية وأصحاب السمو الملكي الامراء وأصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.