بحضور ولي العهد الكويتي الشيخ نواف الأحمد شيعت الكويت عصر أمس فنانها الراحل خالد النفيسي الذي وافاه الأجل المحتوم إثر أزمة قلبية في المغرب الاثنين الماضي، وشهد مواراة جثمانه الثرى حضور رسمي وفني كبير على رأسه وزير الإعلام الكويتي الدكتور أنس الرشيد الذي حمل النعش وتقبل العزاء بصحبة عدد من الفنانين والمواطنين الكويتيين، وقال بعد انتهاء مراسيم الجنازة «إن الكويت فقدت بوفاةالنفيسي أحد رموزها الذين ساهموا في خدمة وتطوير وانتشار الفن الكويتي»، من جانبهم عبر رفاق درب الفنان الراحل عن تعازيهم لأسرة الفقيد لافتين إلى مصابهم الجلل بفقده، وقال الفنان حسين عبدالرضا ل «الرياض» «فقدت أمس شقيقي عبدالجليل الذي توفي في المانيا وأنا اليوم أشارك في دفن جثمان علم من أعلام الفن الكويتي وأخ وشقيق لي أيضاً»، أما الفنان علي المفيدي فقد أكد أن فقدان خالد النفيسي خسارة كبيرة للكويت وهو ما يعكسه هذا الحضور الحاشد للجنازة والاهتمام الرسمي المتمثل بحضور ولي العهد وزير الإعلام.