ربيع الحرف

العاصمة المقدسة.. وخصوصيتها..

كما هو معروف أن مفهوم (الاستقطاب الحضري) لدى علماء الاجتماع الحضري يعني.. مجموعة الظواهر التي تنشأ في منطقة معينة، تتمتع بميزات جغرافية واقتصادية واجتماعية وإدارية.. بشكل يكسبها خاصيتي (الجذب) و(التأثير) في المناطق المحيطة بها (القابلة للاستقطاب) بحيث تجعلها تتجه إليها دائماً..

وأعتقد ان مدينة (مكة المكرمة) العاصمة المقدسة للمملكة وقبلة العالم الإسلامي تمثل مركز استقطاب حضري لتمتعها بهذه المكانة الدينية التي تفرض علينا استحضار كل وسائل التحضر وجميع الأنشطة الخدمية لخدمة الزوار والمعتمرين والحجيج.. وهذه مهمة حضارية كما هي مهمة دينية متميزة..

ولهذا (من المهم) اتخاذ عدة اعتبارات هامة عند التخطيط الحضري المستقبلي لهذه المدينة ومثلها المدينة المنورة لتميزهما بالمكانة الدينية في افئدة المسلمين جميعاً .. وكما هي معايير اتفق عليها معظم المخططين في هذا السياق الاجتماعي الحضري للمدن في المجتمعات الإسلامية فإنه لابد من الآتي:

  • اعتبار أن المدينة جزء من المجتمع تتكامل مع المدن الأخرى، وترتبط معها ومع القرى والبادية بعلاقات اقتصادية واجتماعية وثقافية.

  • ان التراث الإسلامي والتراث الحضاري عنصران هامان في إحياء التاريخ، وللمدينة في عمرانها ومؤسساتها واحيائها دور في هذا المضمار.. كما انه مهم تطوير مدرسة فكرية عمرانية للمزج بين الأصالة المعمارية الإسلامية وبين أساليب التكنولوجيا العمرانية والمرحلة المعاصرة التي تمر بها المجتمعات الإسلامية.

هذا ما يختص بالتخطيط الحضري المستقبلي للمدن بشكل عام فكيف إذا كان الحديث عن (مكة المكرمة)..

فهذه المدينة ينبغي أن تتميز عن سواها بتخطيطها العمراني وتوفير كافة الأنشطة الخدمية فيها ..

ولابد أن تتميز بقدسيتها حتى في الإعلانات التي تسبق دخولها وفي شوارعها..

ولهذا فوجئت بما نشر في صحيفة عكاظ في يوم الخميس 1425/5/13هـ الموافق 1يوليو 2004م عن مشروع (متنزه مكة الوطني) الذي ستبلغ تكاليف انشائه وتشغيله (2) مليار ريال!! وهو كما ذكر عنه سيكون على غرار (ديزني لاند)!! فهل مدينة مكة المكرمة المقدسة في حاجة إلى مدينة مثل ديزني لاند؟؟ ألا نستطيع أن نخص هذه المدينة بمشاريع أخرى تنموية بعيداً عن (ديزني لاند)؟؟

وكما ذكر أن أمانة العاصمة المقدسة قررت طرح هذا المشروع للقطاع الخاص!! وإنشاء سكة حديدية تربط المشروع بالحرم المكي الشريف!! أعيدوا معي قراءة هذه العبارة (ربط مشروع متنزه على غرار ديزني لاند بالحرم المكي الشريف)!! وقال مدير ادارة الاستثمارات البلدية بالأمانة: انه تم الانتهاء من إعداد كامل المخططات والرسومات والتفاصيل الدقيقة والدراسات الخاصة بالمتنزه الذي سيقام بالقرب من بوابة مكة المكرمة!! الكائن على طريق مكة - جدة السريع على مساحة تزيد على (19) مليون متر مربع!! وتابع ان الاستثمار في هذا المتنزه الترفيهي!! سوف يكون نقلة نوعية في مجال المشاريع السياحية!! حيث سيتم العمل قريباً على تنفيذ البنية التحتية من طرق ومياه وكهرباء وسفلتة في اطار هذا المشروع..

واستطرد قائلاً: سيتم عقد ندوة بمشاركة الشركات السياحية المتخصصة في ادارة القرى والمنتجعات السياحية!! للاستعانة برأيهم لمتطلبات هذا المشروع والذي يتضمن محلات تجارية وترفيهية!! ورياضية!! وبحيرة صناعية ومنتجعات سياحية!! ومدناً للترفيه على غرار (ديزني لاند)!! ومعرضاً إسلامياً - ولم يذكر ماذا يعني بهذا المعرض -؟!

وذكر أن هذا المشروع من المتوقع ان يستقطب أكثر من 400ألف زائر يومياً..

ومع الخبر كانت هناك صورة تخطيطية لهذا المشروع!!

أعتقد ان مدينة مكة المكرمة لمركزها الديني تقع ضمنياً في الاستقطاب الحضري وفق معايير هذا الاستقطاب التي اتفق عليها مخططو المناطق الحضرية..

وهذه المشاريع الترفيهية السياحية لا ينبغي أن تكون في (مدخلها) وتستقبل المسلمين من جميع أنحاء العالم القادمين لأداء العبادات وليس للسياحة والترفيه والمنتجعات الترفيهية والرياضية!!

ولا ننسى ما ذكره العديد من الحجاج من دول غربية بعد أن أسلموا وجاءوا إلى المملكة لأداء فريضة الحج ونشر عنهم تأثرهم مع عدد كبير من المسلمين من دول أخرى بمنظر الإعلان عن مطاعم منتشرة في مدينة مكة المكرمة تحمل الرمز الغربي في مدينة مقدسة..

وليس هذا يعني رفض المطاعم ولكن رفض تغييب خصوصية هذه المدينة ثقافياً ودينياً..

ومن حقنا بصفتنا مواطنين أن يكون لنا (صوت مسموع) تجاه هذا المشروع.. لأنه يخصنا جميعاً.. فكل مدينة لابد أن تحمل خصائص دورها الديني والثقافي..

كما أن هذا المشروع الضخم من سيعمل فيه؟! ألا يعني هذا أن (تجار القرى السياحية) سيمارسون دورهم المعتاد في (إقصاء المواطن واستقدام العمالة غير الوطنية)!! كما هي الحال الآن في معظم المنتجعات السياحية في المملكة!!

كنت أتوقع أن يكون هناك اهتمام أكثر بمنطقة (منى) وجسر الجمرات حتى لا تتكرر مآسي السنوات الماضية.. وكنت أتوقع ان يكون هناك مخططات لشقق نظيفة ورخيصة الثمن ودورات مياه، لآلاف المعتمرين والحجاج بدلاً مما هو متوفر حالياً من دورتي مياه واحدة للرجال وأخرى للنساء بقرب المسجد الحرام لا تكفيان استيعاب هذه الأعداد الكبيرة.. وأن يكون هناك تخطيط حضاري للنقل ووسائله المريحة خصوصاً أن باب العمرة مفتوح طوال العام وهذا يعني وفود مئات الآلاف من المعتمرين بخلاف الحجاج.. فهل ما هو متاح من خدمات حالياً كافٍ؟!

أرجو من المسؤولين عن هذه المدينة الغالية إعادة النظر في هذا المشروع ونقله بعيداً عن العاصمة المقدسة.. حافظوا على نقاء هذه المدينة ولا تربطوا الحرم المكي بمدن ترفيهية وسياحية!! ومن يرغب الترفيه فمدينة جدة لا تبعد عن الراغب سوى نصف ساعة..

والملياران من الريالات التي ستصرف في إنشاء هذا المشروع وتشغيله يمكن توفيرها لمشاريع أخرى تنموية تخدم المعتمرين والحجاج الباحثين عن أداء العبادات وليس الترفيه!!






مواد ذات صله

Image

نحن وأميركا

Image

ظاهرة الدرون

Image

اقتصاديات الثقافة

Image

هل يجب أن تربي المدرسة الأسرة؟

Image

نكبات الحياة.. ومفاجآتها

Image

الحرمان

Image

الترفيه الناجح يبدأ من الجمهور

Image

رؤية تفاؤل جنوبية







التعليقات

1

 خالد صالح صابر

 2004-09-09 16:30:00

من خطط لهذه المدينة(المدينة الترفيهية)اراد ان يستفيد من الأعداد الهائلة من زوار مكة المكرمة. ولو كانت هناك قطارات لأمكن ابعاد المشروع الى ما بعد منطقة الشميسي الموجود بها بوابة مكة المكرمة الى مدينة بحرة التي هي تابعة لمحافظة مكة المكرمة وملااصقة لمدينة جدة. منطقة الشميسي يمكن ان تكون محمية طبيعية نظرا لجمال الأعشاب الربيعية بها ومنطقه للنزهة البرية. لست ادري ان الأن عمري 40 عاما ومنذ كنت في العاشرة وانا اسمع عن القطارات التي تربط مناطق المملكة ببعضها. واعتقد انني سعيد ومحظوظ لإنه عندما تصبح تلك القطارات موجودة فإنني سأكون متقدما في السن وتصبح لي ميزة استخدام العربات المتقدمة في القطارات المخصصة للعجزة او مايسمونها خدمات الهاندي كاب. اعتقد ان البلد الحرام به الكثير من الااماكن الأثرية التي يمكن ابرازها مثل غار حراء وغار ثور وجبل النور ولقد قرأت ان منطقة الزاهر والمعلاا والفلق والنقا لها تواريخ قديمه يجب ابرازها ويمكن كحل وسط بين اما ان يكون هناك مدينة ترفيهية او لاا يمكن ان يهتم بإنشاء متحف كبير وصفي لمكة المكرمة. هذا المتحف سيحل مشكلة رفض بعض علماء الدين جعل المعتمرين في خططهم زيارة غار ثور وغار حراء مثلاا خوفا من البدع. واعتقد ان وجود متحف تجسيدي لمكة المكرمة لن يجعل زائره يقع في شركيات غير محبذه.

2

 أم هيثم

 2004-09-09 04:10:00

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله:

الدكتورة الحبيبة نورة بنت خالد السعد أيدها الله وجزاها خيرا

لم نعد نستغرب مثل هذه الأمور ولم نعد نستغرب أن نجد من يطبل لها ويتهم المعارضين بالرجعية والبحث عن الإثارة ، فإن من فقد هويته المسلمة فليس غريباأن لا يعبأ بالأماكن والمقدسات..وأن لايفهم سبب الغيرة على تلك البقاع المقدسة.

ولأولئك أقول :
إن من يشعر بالكآبة وهو عند بيت الله الحرام وبجوار الكعبة ، يحتاج أن يراجع قلبه ، فإن فيه دخل !!!
وأما عن كون اهل مكة يسافرون ليرفهوا عن أنفسهم فعجيب وغير صحيح ،لأن المسافة إلى جدة نصف ساعة لا غير بينما نحن سكان الرياض نقطع أحيانا ساعة أو أكثر فقط لنصل إلى منتزهات الثمامة ..أي أن جدة إلى مكة أقرب من الثمامة لنا نحن في بعض نواحي الرياض .. فما بالك بمن يسافر شرقا وغربا للسياحة والترويح !!

ثم إن أهل مكة يشتكون ، ولكن ليس من عدم وجود (دزني لاند ) عندهم ، وإنما من ضيق الشوارع واكتظاظ المدينة وسوء الخدمات في الأحياء وتدهور مستوى النظافة وغيرها

هذا ما يجب أن يتوفر في مكة... وأما أطفال مكة فينتظرون مدارس واسعة وفصول صحية ومستوصفات (صالحة للاستعمال الآدمي) قبل أن يحتاجوا مكة ديزني وعندما يرغب أهلهم في ترفيههم فسيكونون أفضل حالا من أهل الرياض ولا شك .. لأن مناطق الترفيه أقرب لهم بكثير !

3

 أبو محمد

 2004-08-14 15:26:00

السلام عليكم و رحمة الله ..

رفضنا لفكرة هذا المشروع لا يعني رفض فكرة الترفيه و إيجاد أماكن للتنزه سواء لقاطني العاصمة المقدسة أو زوراها , لكن منتزه على غرار (دزني لاند) و في العاصمة المقدسة !! هذا شيء يرفضه الكثيرون ..

نطمح لمشاريع أهم و أكبر لخدمة المعتمرين و الحجاج و كذلك مشروعات ترفيهية خالية من وسائل المنكرات و الترفيه الصاخب بما يتناسب مع قدسية المكان و يكون متنفس لأهالي مكة المكرمة ..

و شكرا د. نورة على هذا المقال الرائع و وجهة النظر السديدة.

4

 أبو صالح

 2004-08-13 05:57:00

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مقالتك لها أبعاد تربوية لن يفهمها إلا المتخصصين من التربويين والمثقفين ..
عندما فكر البعض لعمل أسواق بجوار الحرم دون ضوابط وشروط ماذا حصل ؟

معاكسات وتبرج وسفور لا يرضي الله الا من رحم ربي فإذا كان هذا في الأسواق فكيف بمدينة ملاهي يأتيها الأنسان للتسلية والملاهي ..

كما تفضلتي يا دكتورة فجدة عن مكة مثل ما يقولون ( حذفة حصى ) فلماذا لا تكون مدينة الملاهي على الكورنيش فهي تتناسب مع البحر ولا تتناسب مع الحرم ..
أشكرك على هذه النظر الشمولية الدقيقة التي لها أبعاد لايفهمها الا ذوي الألباب
نحن لم نسلم من الحاقدين والموسوسين والذين يفتشون عن أدنى شئ لتشوية سمعة هذا البلد فكيف إذا عملنا أعمال تفتح البلبلة والإشاعات وباب الشر على مصراعية

دمتي سالمة

5

 يوسف الغانم

 2004-08-13 00:04:00

كفانا التطبيل بين حين واخر عن الخصوصيات. فهذة الكلمة البريئة اختطفت من قبل اسلاميوا الصحوة المتطرفون لتمرير اراؤهم و ميولهم المتشنجة على بقية خلق الله.

و هذا المقال يسير على نفس المنوال من تصوير الترفية و السياحه على انه شيئ يعارض الدين و لا يتمشى مع روح المناطق المقدسة. الا يتواجد اطفال في مكه و المدينة؟ اليس لهؤلاء الاطفال و اهاليهم حق التمتع بالحياة بالاضافة الي التعبد؟ هل التشنج هو لتشبيهها بديزني لاند؟ يا سبحان اللة على هذا الفكر المعووج الغريب على بيئتنا و خصوصياتنا. نعم خصوصياتنا حيث ان هذه الخصوصيات لاتعارض التمتع العائلي البرىء حتى لو كان المرء معتمرا.

و لنعلم ان اراء المواطنين المطالب بها في هذا المقال لا تتفق مع روح المقال الناشفة المتأزمه. فالخصوصيات المطالب بالتمشي معها هنا هي خصوصيات ظالمه مرفوضة. و اذا أصرت الكاتبة على التمشي معها فهذا حقها و لا اعتقد ان احد يحق له ظلمها و اجبارها على الذهاب الى مكه ديزني.

6

 فواز

 2004-08-12 17:13:00

نعم مكة المكرمة مدينة مقدسة ولها مكانة وميزة في افئدة المسلمين جميعا
فهي مدينة مقصودة سنويا بأعداد كبيرة منهم من يأتي للحج ومنهم من يأتي للعمره ومنهم من يأتي للتخلف والتسول الى آخره
وقدسية المدينة لاتمنع من ان يقام فيها مكان للترويح عن النفس
مكان يكون متنزها ومتنفسا لأهل المدينة
مكان تلتقي فيه الأسر في العطل والاجازات
هذا هو المشروع برمته
والترفيه ليس محرما
ورسولنا صلى الله عليه وسلم كان يمزح
ويداعب الصبيه
وجاء في الأثر روحوا عن انفسكم فأن القلوب تصدأ
هذا هو المقصود
والا يعني اهل مكه عشان مدينتهم مقدسه لازم يعيشوا بمعزل عن الغير او يسافروا اذا ارادوا التنفس والنزهه
والا هي المسأله مجرد بحث عن اثاره
---
فواز


شكرا لك د/ نورا
انامعك فيما قلتي فمكه شرفها الله تبقى لها قدسيتها وروحانيتها ولايتصور لاي شخص ان يستشعر في مكه المكرمه الا الروحانيه
ومن اراد الترفيه فمحافظة جده لا تبعد الا القليل والقليل جدا
ومشروع كبير كهذا يجب ان يكون في محافظة جده لان غالبيه زوار بيت الله الحرام لابد لهم من المرور على جده سواء عن طريق الجو او البحر ومن يرد الترفيه والتسليه يجدها هناك ولتبقى مكه المكرمه لها خصوصيتها
آمل ان يعاد النظر قبل فوات الاوان
والله من وراء القصد

8

 فيصل الخيال

 2004-08-16 19:07:00

الاخت الغاليه نوره جزاكي الله خيرا

وانا معك بكل كلمه قلتيها

===

أما اللي يقول ميخالف خلوهم يفتحون مدن ترفيهيه بمكه

بسبب زوال الوجه الكئيب

فأقول له

من قال لك ان مكه مدينه كئيبه غلطان يا خوي

ومن يقول هذا الكلام هو من يذهب الى مكه

أما لممارسة عادة التسول او أي عاده قبيحه أخرى


فهوا يريد ان يرفه عن نفسه في مكان قدم الناس اليه للتفرغ لعبادة الله في أيام معدودات بعيدا عن اللهوا وملذات الدنيا



جميعنا يعلم ان مدن اللعاب الترفيهيه

لا يعمل سوقها الا بالمناسبات

و مكه المكرمه لا يجتمع الناس فيها الا بمناسبات العمره برمضان والحج بشهر ذي الحجه
ولا يخفي عليكم الاعلانات في أوقات الذروه
فهل تجدون انه من اللائق

الناس جايه تتعبد ربها

و غيرهم يعلن لهم عن كم لفه وكم دوره بالصحن الدوار

هذا غير حفلات الاغاني اللي بدت تدهر بالمدن الترفيهيه الاخرى حدث ولا حرج



الله العالم نبي نشوف أعلان على هذه الشاكله


من اسقط سبع علب بضربه واحده فله أضحيه مجانا



فأبعدوا عنا مدنكم الترفيهيه هذه

فلا حاجه لنا بها



و من يريدها

فجده عن مكه حذفت حصى



والسلام عليكم ورحمة الله و بركاته