• انت الآن تتصفح عدد نشر قبل 2980 أيام , في السبت 26 المحرم 1427هـ
السبت 26 المحرم 1427هـ - 25 فبراير 2006م - العدد13760

استشهاد رجلي أمن.. وبدءعمليات التعرف على اشلاء الإرهابيين

إحباط محاولة إرهابية استهدفت معامل بقيق النفطية

بقيق - هليل الشمري، محمد الصفيان، منير عوض تصوير - عصام عبدالله

    أحبطت قوات الأمن بعد ظهر أمس عملية إرهابية استهدفت مصفاة بترولية في بقيق شرقي المملكة تابعة لشركة أرامكو السعودية حيث حاول مجموعة من الإرهابيين داخل سيارتين مفخختين مموهتين لشعار شركة أرامكو السعودية اقتحام بوابات شركة ارامكو السعودية والتي تقع بها مصافي ومعامل البترول وحينما ارتاب بهم رجال الأمن في البوابات والجهات الأمنية المتواجدة في الموقع أوقفوهم وتبادلوا معهم اطلاق النار بشكل كثيف الأمر الذي أدى إلى انفجار إحدى السيارتين وتأثر إحدى «الغلايات» الخاصة بالمصافي، وعلى الفور تدخلت كافة الجهات الأمنية لملاحقة فلول الإرهابيين الذين حاولوا الفرار.

وذكر شهود عيان بأنه جرى تبادل لإطلاق النار بين القوات الأمنية وعدد من الإرهابيين خلال محاولتهم الفرار من موقع الحدث.. وعلمت «الرياض» انه تمت السيطرة عليهم والقبض على بعضهم.

وفي تمام الساعة الثالثة وعشرين دقيقة ظهراً سُمع في بقيق دوي انفجارين متتابعين يفصلهما خمس دقائق حتى ان الأهالي شعروا بالانفجار الذي كان قريباً من المعمل الشمالي داخل معامل بقيق. وقد أغلقت قوات أمن المنشآت جميع مداخل ومخارج شركة أرامكو السعودية للسيطرة على الوضع وإنهاء الحدث في أسرع وقت ممكن، كما هرعت القوات الخاصة والطوارئ والدفاع المدني والشرطة إلى الموقع.

ووفقاً لمصادر «الرياض» فإن الخلية التي نفذت هذه العملية تدعى «خلية النفط» والتي كان بعض أعضائها قد لقوا حتفهم في حادثة «حي المباركية» الأخيرة في الدمام. وقد استنفرت كافة القطاعات الأمنية في بقيق وتسلمت قوات الطوارئ الموقع وتم تعزيزها بفرق من الدمام والأحساء بالاضافة الى مشاركة حوالي تسع فرق من الهلال الأحمر وكذلك العديد من فرق الدفاع المدني وقوات الأمن. وفي حوالي الساعة الخامسة والربع تم دخول عربات قوات الطوارئ الى داخل معامل البترول.

وقد علمت «الرياض» بأنه في تمام الساعة الخامسة سمع تبادل لاطلاق النار بين القوات الأمنية وعدد من الإرهابيين قرب المعامل حيث جرى التعامل معهم.

وعلمت «الرياض» حاول عدد من الإرهابيين في سيارتين مفخختين الدخول من البوابة الجنوبية لمعامل البترول في بقيق إلا أن هذه البوابات كانت مراقبة من قبل قوات أمن المنشآت، وبعد رصدهم تم تبادل اطلاق النار وتمكن هؤلاء الإرهابيين من كسر الحاجز الأمني وتفجير السيارتين داخل محيط المعامل في عملية انتحارية ولم تتأثر المعامل بهذه التفجيرات نظراً لبعدها عن موقع السيارتين حيث تبعد عنها بمسافة تتجاوز نصف كيلومتر الأمر الذي أدى إلى عدم تأثرها بهذه التفجيرات.

كما علمت «الرياض» أن الإرهابيين قد فجروا أنفسهم داخل هذه السيارتين ويجري حالياً التعرف على هوياتهم عن طريق الأدلة الجنائية التي حضرت للموقع. وقالت أنباء إن إحدى السيارتين اللتين كانتا تقلان الإرهابيين تم اطلاق النار عليها بشكل كثيف من قبل قوات أمن المنشآت مما أدى إلى عدم تمكنها من الدخول إلى المعامل بسبب كثرة الحواجز الحديدية حول مناطق المعامل وتم تفجيرها بالقرب من الشارع العام داخل محيط المعامل، أما السيارة الأخرى فقد اجتازت بعض الحواجز الحديدية وتم تفجيرها بالقرب من أنبوب بترول غاز داخل محيط المعامل.. وساهمت الخبرة الكبيرة التي يتمتع بها موظفو أرامكو السعودية في التعامل مع هذه الأحداث في ذلك حيث تم اخماد الحريق في وقت قياسي دون أي تأثير على ذلك، وقد علمت «الرياض» أن شركة أرامكو السعودية قد قامت على الفور باستخدام الأنبوب الاحتياطي البديل عن الأنبوب الذي احترق وتمت معاودة الإنتاج بصورة طبيعية وكاملة. وقد تم إعلان حالة الطوارئ في كافة مستشفيات شركة أرامكو السعودية سواء بمحافظة الأحساء وحتى الظهران بالإضافة إلى استنفار فرق الإسعاف الخاصة بشركة أرامكو السعودية وتلك التابعة للجهات الحكومية.

وقد علمت «الرياض» بأن هناك أشلاء تعود للإرهابيين الذين يتراوح عددهم بين الأربعة والخمسة وقد احترقت جثثهم وتناثرت أشلائهم نتيجة عملهم الاجرامي.

وذكر مصدر مسؤول بالهلال الأحمر السعودي أن فرق الإسعاف المتواجدة بالموقع قد نقلت ثلاثة مصابين جراء تبادل اطلاق النار بين رجال الأمن والإرهابيين مشيراً إلى أن غالبية هذه الفرق المشاركة هي من منطقة الدمام حضرت لتعزيز الموقع بسيارات الإسعاف والتي شاركت فيها كافة المستشفيات.

كما قامت ثلاث طائرات عمودية تابعة للدفاع المدني بالتحليق فوق معامل البترول. وتم اطلاق صافرات الإنذار في كافة مواقع ارامكو السعودية داخل معامل البترول كما تم اغلاق مستشفى بقيق بالكامل وكذلك مستشفى ارامكو السعودية وتجهيز عدد من المستشفيات القريبة من الموقع والاستعانة بالخدمات الطبية.

وتساهم الجهات الأمنية بشركة أرامكو السعودية بشكل فاعل مع باقي الجهات الأمنية. وقد أجرى معالي وزير البترول والثروة المعدنية المهندس علي النعيمي اتصالا هاتفيا برئيس شركة ارامكو السعودية عبدالله جمعة وكذلك رئيس معامل البترول في بقيق سعد الشهراني للاطمئنان عن ما حدث ومتابعة ما يجري أولاً بأول.

وتأتي أحداث هذه العملية الجبانة من قبل الإرهابيين يوم الجمعة وهو يوم اجازة رسمية في اعتقاد منهم بتراخي رجال الأمن الا ان هؤلاء الإرهابيين فوجئوا بالحالة الأمنية الرفيعة داخل وخارج هذه المنشآت.. حيث علمت «الرياض» بأن الجهة الشمالية للمعامل تحت حراسة أمن المنشآت وقد صدرت توجيهات مسبقة بأن يتم حراسة الجهة الجنوبية من المعامل وتعزيزها من قبل ادارة المجاهدين رغم أنها تطل على منطقة صحراوية.. حيث تم وضع طوق حديدي كحاجز وكذلك شبك حديدي ايضا على طول المعامل حيث حاول هؤلاء الارهابيون فك هذا الشبك الا ان رجال ادارة المجاهدين اطلقوا النار عليهم وتبادلوا اطلاق النار مع الارهابيين الأمر الذي ادى الى استشهاد اثنين من رجال المجاهدين وهما أحمد صالح المري وبادي سعود الحقباني الدوسري اللذين قدّما أرواحهما في سبيل الدين ثم الوطن وكانا سبباً بعد قدرة الله في الحيلولة دون حدوث كارثة اقتصادية وبيئية فيما لو نجح الإرهابيون في تحقيق غايتهم القذرة. والشهيد الحقباني يبلغ من العمر 32 سنة ويعمل في إدارة المجاهدين وهو متزوج ولديه أربعة أطفال أكبرهم عشر سنوات وهم أسماء وسعود وعبدالله بالإضافة إلى طفلة.

أما المصابون فهم: راشد محمد المري وعدد بسيط من المصابين التابعين لشركة أرامكو السعودية وتم نقلهم إلى المستشفيات القريبة من الموقع.

وقد علمت «الرياض» بأن المصابين من رجال الأمن واحد يعمل في أمن المنشآت والآخر في المرور.

يذكر ان مدينة بقيق احدى مدن المنطقة الشرقية وهي مدينة اوجدتها شركة ارامكو السعودية وتبعد حوالي 75 كيلومتراً جنوب مدينة الدمام وتعد بقيق من المدن المهمة بالمنطقة وتمتاز بموقعها المتوسط بين الدمام والاحساء ويبلغ عدد سكانها اكثر من (39000) نسمة.



عفواً هذه الخدمة متاحة للأعضاء فقط... يرجى تسجيل الدخول أو اضغط هنا للتسجيل
احصل على رابط الخبر عبر رمز الإستجابة السريع QRcode


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "التنبيه" أسفل كل تعليق ..

عدد التعليقات : 132
ترتيب التعليقات : الأحدث أولا , الأقدم أولا , حسب التقييم
عفواً ترتيب التعليقات متاح للأعضاء فقط...
سجل معنا بالضغط هنا
الصفحات : 1  2  3  4   ...  >>   عرض الكل
  • 1

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والله انهم ارهابيين ولا يعرفوا منهج الاسلام الحقيقي ذبحوا الناس وخربوا الابيووت ويقوولوا باسم الاسلام الاسلام بري منهم ومن اشكالهم وشو له يبوا يفجروا النفط حسبي الله ونعم الوكيل فيهم والحمد الله الفضل لله ثم لرجال الامن الي تصدت لهم الله ينصرهم على كل عدوا يبي يضر بلادنا ويحفظ لنا ملكنا عبدالله ابو متعب وجه الخير علينا ولي العهد سلطان ابو خالد والله يحفظ مملكة الانسانيه اللهم يارب من اراد السوء في بلدنا فشغلهوا في نفسه.
    حسبي الله ونعم الوكيل

    ابو فهد (زائر)

    04:07 صباحاً 2006/02/25

  • 2

    الله يرحم من استشهد من رجال الامن ويرزق اهله الصبر ,, هذي من الاكيد عمليه تخريبيه خارجيه ودهدف هز الميزانيه و الامن و لضغط علينا كسعودين بطلب المساعده منهم لكي يعودون... (القوات الاجنبيه و من يستفيد من وجودهم ماديا"). يا الله ياعسئ رجعتهم بتوابيت يارب...
    الله يارب كون بعون أبو متعب.

    بدر بن عبد الرحمن (زائر)

    04:15 صباحاً 2006/02/25

  • 3

    لا حول ولا قوة الا بالله من بلدنا وفي بلدنا هولاء الشرذمه عظو اليد الي ساعدتهم اهكذا نكافي بلدنا الله يستجيب كل الدعوات عليهم في هذا اليوم العظيم وان شاء الله في ساعة الاستجابه نقول الله يحرم عليهم رائحة الجنه على ما فعلوه في هذا البلد المعطاء وانزلو الرعب في قلوب الصغار والكبار زعزعو امننا شوهو سمعة الاسلام الله يحرقهم و ينتقم منهم وحسبنا الله ونعم الوكيل

    ام عبد العزيز (زائر)

    04:29 صباحاً 2006/02/25

  • 4

    خسروا الدنيا والآخرة ذلك هو الخسران المبين سيطر عليهم الشيطان واقتادهم الى حتفهم ويل ثم ويل ثم ويل لمن رخص لهم قتل الأبرياء وتدمير ممتلكات المسلمين لقد زين لهم سوء عملهم فرأوه حسنا رحم الله شهداءنا واسكنهم فسيح جناته وشفى الله المصابين وليعلم كل من تسول له نفسه وشيطانه وهواه عمل مثل هذا الخزي أن الموت الدنيء مصيره ليعيش بلاد التوحيد شامخا عاليا ماجدا وليذهب كل عدو له الى الجحيم حسبنا الله ونعم الوكيل اللهم رد كيدهم في نحورهم وخلص الأمة من شرورهم ومكرهم ( أفمن زين له سوء عمله فرآه حسنا) ( قل هل ننبؤكم بالأخسرين أعمالا الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا)

    أبو سعد (زائر)

    04:50 صباحاً 2006/02/25

  • 5

    الحمدلله رب العالمين بان الله ردكيدهم في نحورهم ولم يوفقوا في غرضهم الدنئ
    والله يرحم من قضوا ونسأل الله العلي القدير ان يتقبلهم شهداء ان شاء الله ونعزي
    اسرهم احر التعازي وندعوا للمصابين بالشفاء العاجل ان شاء الله وهذا شرف لهم
    ان اشتشهدوا واصيبوا في الذود عن وطنهم ولاسرهم الفخر بهم ولهم ان شاء الله
    اعظم الجزاء..هؤلاء الشرذمة الفاسدة يريدون تدمير اقتصاد بلد باكملة بل اقتصاد
    امم كثيرة فخير هذا البلد عمّ ومازال كل المسلمين والعرب فالله احفظ هذا البلد
    واجعل هؤلاء المخربين عبرة واجعل عملهم هذا آخر محاولاتهم الفاشلة ان شاء الله
    محب لهذا البلد وحيد عبد العال waheed-aa@hotmail.com

    وحيد عبد العال (زائر)

    05:10 صباحاً 2006/02/25

  • 6

    اللهم تقبل الشهداء من رجال الأمن وأرنا في الخوارج يوماً اسودا
    الهم انهم قد تكالبوا علينا فنعوذ بك اللهم من شروروهم وندرء بك في نحورهم أللهم احفظ بلادنا و ولاه امرنا من كل مكروه وحاقد وحاسد

    عبدالله الدهامي (زائر)

    05:21 صباحاً 2006/02/25

  • 7

    الحمدلله رب العالمين الذي حفظ هذه البلد واهله وقواته الباسله ويارب اقضي على هذه الفئه الضاله امين يارب العلمين

    حسام عبدالله محمد (زائر)

    05:29 صباحاً 2006/02/25

  • 8

    والله حرام وش ذنب هؤالاء الي يموتون...وش ذنب عيالهم واهلهم والله حرام
    حسبنا الله ونعم الوكيل

    ماجد(ابو ناصر) (زائر)

    05:31 صباحاً 2006/02/25

  • 9

    اللهم احفظ بلادنا وأمننا يا أرحم الرحمين

    سعود العصيمي (زائر)

    05:49 صباحاً 2006/02/25

  • 10

    اللهم احفظ وطننا وقادتنا خادم الحرمين الشريفين وسيدي ولي العهد والشعب السعودي البطل

    فواز العنزي (زائر)

    06:07 صباحاً 2006/02/25

  • 11

    الحمدلله على ستر المولي عزوجل خير حافظ اسأل الله العلي القدير أن يحفظ بلادنا من كل سوء اللهم آمين ويحفظ ولي أمرنا خادم الحرمين الشريفين.

    عبدالمجيد الطاسان الولايات المتحدة الأمريكية (زائر)

    06:09 صباحاً 2006/02/25

  • 12

    أما آن لهؤلاء أن يرعووا ؟؟!!
    ما مصلحة هؤلاء في تفجير المصفاة ؟؟
    اللهم رد كيدهم في نحورهم

    أبو عبدالله (زائر)

    06:17 صباحاً 2006/02/25

  • 13

    لعنة الله عليهم والله إن هذه البلاد في حفظ من الله
    وهم في خسران دائم ملعونين أينما كانوا
    بلادنا في أيد أمينة يحميها بعد الله رجال مخلصين
    وهذه الفئة الضالة في جحيم وخسران
    نسأل الله أن يرينا فيهم عجائب قدرته
    إنه على كل شيء قدير

    اهلاوي (زائر)

    06:17 صباحاً 2006/02/25

  • 14

    ونسأله وهو السميع القريب الحي القيوم أن يحفظ على بلادنا أمنها واستقراراها، ويزيدها تمسكا بالكتاب والسنة، وأن يوفق رجال الأمن البواسل لكل خير. وأن يجعل ولاة أمرنا - من علماء وأمراء - هداة مهتدين- ويريهم الحق حقا ويرزقهم اتباعه ويريهم الباطل باطلا ويرزقهم اجتنابه، وأن يرزقهم البطانة الصالحة ويبعد عنهم بطانة السوء، وأن يديم الأمن والاستقرار على ربوع بلادنا، إنه ولي لك والقادر عليه. وصلى الله وسلم على نبينا وعلى آله وصحبه.

    عبدالعزيز بن علي العسكر (زائر)

    06:20 صباحاً 2006/02/25

  • 15

    لا نملك الا ان نهنئ ابطالما الاشاوس الذين استشهدوا وهم يدافعون عن الحق امام يلك الفئات الضالة التي يخرجها ائمة الفكر المنحرف باسم الاسلام والاسلام منهم براء.

    سليمان عبدالرحمن حسين (زائر)

    06:32 صباحاً 2006/02/25

  • 16

    اروووح فداك انا يا وطن... اخضب دمي بترابك. يالبى قلوبكم يا قوات الامن الله يعطيكم العافيه وعساااكم على القوووة والله ونعم فيكم

    أهم (زائر)

    06:55 صباحاً 2006/02/25

  • 17

    هذة الشرذمة فاسده بكل معنى الكلمة
    وهم المفسدون بالارض حسيبهم الله رب العالمين كم يتمو من الاطافال ورملو من النساءوحرموا الاطفال من العيش تحت ظل والدهم الذي يسهرالليل ويشقى النهار في سبيل ايجاد لقمة العيش الكريمه لهم.
    ولا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل.

    السليمي (زائر)

    07:04 صباحاً 2006/02/25

  • 18

    انا اشهد ان هؤلاء حمقاء ولا يعرفون للجهاد سبيل..
    ااضلهم الشيطان واغواهم ولعب عليهم
    الحين مين اللي بيتضرر من ضرب المنشئات الا المسلمين اللي حوالين المعامل سواءا من نواتج الاحتراق للنفط او من نفس الانفجار فيما لو تم..
    حسبنا الله ونعم الوكيل عليهم جميعا
    تحياتي

    علي (زائر)

    07:05 صباحاً 2006/02/25

  • 19

    لعن الله هؤلاء الحقيرين فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض
    وحفظ الله بلادنا من كل مكروه

    ابو ياسر (زائر)

    07:06 صباحاً 2006/02/25

  • 20

    حسبنا الله ونعم الوكيل
    شرهم على أهلهم!!
    تحاربون أهل الحرمين الشريفين
    تفسدون في بلد الإسلام والمسلمين
    يا أسامة بن لادن : هل جزاء الإحسان إلا الإحسان
    حسبنا الله ونعم الوكيل وبئسة الخاتمة يا أسامة أن يكون أخر عمرك تتزعم الإعتداء على بلد الإسلام والتوحيد وخيراته، وتشيع الخوف في أبنائه.

    أبو ناصر (زائر)

    07:10 صباحاً 2006/02/25

الصفحات : 1  2  3  4   ...  >>   عرض الكل

نقترح لك المواضيع التالية