أشاد الشيخ وليد بن إبراهيم آل إبراهيم، رئيس مجلس إدارة "مجموعة MBC"، بالبنية التحتية المتطورة لقطاع الإنتاج في العاصمة الإماراتية أبوظبي، وذلك خلال زيارة قام بها إلى موقع الأستوديو الخارجي "backlot" الذي تم تشييده مؤخراً بالتعاون مع twofour54 خصيصاً لتصوير المسلسل السعودي "حارة الشيخ" والذي سيُعرض على MBC في شهر رمضان المقبل، والتقى آل إبراهيم خلال الزيارة بطاقم المسلسل التراثي من بينهم المخرج المثنى صبح، والممثلين محمد بخش، خالد حارب، عبدالمحسن النمر، يوسف الجراح، عبدالرحمن اليمني، مؤيد الثقفي وعلي الشريف وغيرهم.

وأعرب آل ابراهيم عن ثقته بأن التعاون مع twofour54 سيُثمر عن تقديم محتوى درامي متميز يحظى بإعجاب الجمهور، وذلك نظراً لعدة عوامل أبرزها البنية التحتية الإنتاجية عالمية المستوى، والخدمات الاحترافية التي تقدمها، إضافة إلى تكامل الجوانب الإنتاجية من الناحيتين الفنية والبشرية مِن نَصٍّ دراميٍ، إلى طاقات إنتاجية وإخراجية محترفة، إلى طاقم عمل يتمتع بالخبرة والكفاءة، وانتهاءً بوجود نخبة من نجوم الدراما الخليجية، وأوضح آل إبراهيم أن استكمال عملية الإنتاج وما بعد الإنتاج ستتم في مرافق وأستوديوهات twofour54، متوجهاً بالشكر إلى نورة الكعبي، وزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، رئيس مجلس إدارة هيئة المنطقة الإعلامية-أبوظبي وtwofour54، لدعمها المستمر وتقديم جميع متطلبات الإنتاج، مؤكداً أن هذه التجربة مشجّعة وناجحة وهي مقدمة لمشروعات مشتركة في المستقبل. هذا ويشارك في مسلسل "حارة الشيخ"، أكثر من 60 ممثلاً وممثلة بينهم عدد من أبرز نجوم الدراما الخليجية مثل محمد بخش، جميل علي، عبد المحسن النمر، يوسف الجراح، خالد الحربي، مجدي القاضي، سناء بكر يونس، وجنات الرهبيني، شيرين حطّاب، شيماء الفضل، مريم الغامدي، بالإضافة إلى النجوم الشباب عبد الرحمن يماني، مؤيد الثقفي، علي شريف، معز يونس، وعبدالرحمن الرهيدي، سارة طيبة، وغيرهم. العمل من كتابة بندر باجبع، وإخراج المثنى صبح، وإنتاج O3، ويروي المسلسل أحداثاً تاريخية تجري في مدينة جدة أواخر العهد العثماني.