بارزاني يستقبل القنصل السعودي

المجمع الفقهي العراقي يثمن دعم المملكة للمتضررين من أهالي الأنبار في العراق

رئيس إقليم كردستان العراق يستقبل قنصل المملكة في أربيل
عرعر - جاسر الصقري

ثمن المجمع الفقهي في العراق دعم المملكة للمتضررين من أهالي الأنبار، مؤكداً بأن المملكة دائماً قريبة من أبناء الشعب العراقي.

وصرح الشيخ عبدالوهاب أحمد الطه المتحدث الرسمي في رئاسة المجمع ل»الرياض» بأن هذا الدعم غير مستغرب من قيادة المملكة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- للشعب العراقي.

وأضاف: هذا الدعم يؤكد حرص المملكة أن يكون للسفارة السعودية في بغداد دور كبير لخدمة العراقيين، وهي بداية موفقة ومتفائلين في دعم المملكة للشعب العراقي بجميع مكوناته، وأشار بأنه يتواجد في العراق قرابة أربعة ملايين نازح نتيجة الحروب مع تنظيم داعش الإرهابي، وطالب أن يكون توزيع المعونات تحت إشراف السفارة والمنظمات الدولية، حيث لا يخفى على الجميع ما تعانيه الحكومة العراقية بالوقت الحالي من سيطرة أحزاب وانتشار الفساد.

من جانبه، أكد سفير خادم الحرمين الشريفين لدى العراق الأستاذ ثامر السبهان بأنه صدر الأمر الكريم في تقديم مساعدات عاجلة للمتضررين من أهالي محافظة الانبار غرب العراق.

وأكد السبهان أن هذه المساعدات كبداية وتأتي امتداداً للمساعدات الإنسانية التي تقدمها المملكة لإغاثة الشعوب العربية بتوجيهات سامية كريمة، واستكمالاً للدور الإنساني الذي تضطلع به المملكة حكومة وشعباً استشعاراً للواجب الديني والأخلاقي والإنساني الذي تلتزم به في مساعدة الدول والشعوب العربية المتضررة على مر السنين والتاريخ.

وأضاف بأن اخواننا في العراق يعانون من ظروف حالكة بسبب الجماعات الإرهابية المنتشرة للأسف هناك، وهذه المساعدات هي بداية لخطط لتقديم عمل إنساني متكامل يشمل جميع أبناء العراق وبحسب الأولويات والحاجات الماسة، وأشار بأنهم سوف يتواصلون مع الجهات الإنسانية في العراق لإيصال المساعدات لمحتاجيها، ولفت بأن المملكة وعبر الأمم المتحدة قدمت أكبر دعم للعراق في وقت سابق.

من جهة أخرى، استقبل مساء أمس الأول رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني قنصل المملكة الأستاذ عبدالمنعم المحمود وذلك في مكتبه في عاصمة كردستان العراق اربيل، ورحب بارزاني بالقنصل السعودي وعودة افتتاح القنصلية في كردستان، مؤكداً أن ذلك يدل على حرص المملكة على عودة العلاقات ودعمها للشعب العراقي بشكل كامل.

وعبّر قنصل المملكة عن شكره وتقديره لرئيس إقليم كردستان العراق على حسن الاستقبال والحفاوة، وأضاف بأن افتتاح القنصلية في الإقليم خطوة مهمة في مجال تطوير العلاقات الثنائية بين الشعبين الشقيقين.


السفير ثامر السبهان












التعليقات