وفاة المصاب «الدريهم» يرفع عدد شهداء مسجد الرضا إلى خمسة

صلاح الدريهم
الاحساء - صالح المحيسن

ارتفع عدد الشهداء الذين سقطوا جراء الاعتداء الإرهابي على مسجد الإمام الرضا بحي محاسن بمدينة المبرز بالاحساء الجمعة التاسع عشر من شهر ربيع الآخر الماضي إلى خمسة أشخاص، وذلك عقب وفاة صلاح صالح الدريهم مساء أمس الخميس متأثراً بجراحه التي أصيب بها خلال الاعتداء الآثم الذي تسبب في إصابة 18 آخرين.

وكان الشهيد الدريهم (46 سنة) يرقد في العناية الفائقة بمستشفى الملك عبدالعزيز بالحرس الوطني بالاحساء، حيث أفاد أقاربه أنه أصيب بثلاث طلقات نارية إصابته في الكلى والحالب وكان خلال الأيام الماضية يعيش في أوضاع صعبة رغم جهود الأطباء لإنقاذه، وأفادت اللجنة المشرفة على تشييع الشهداء أن الشهيد الدريهم سيورى جثمانه في مقبرة المجابل بمدينة المبرز عند الساعة الواحدة بعد ظهر يوم السبت.












التعليقات

1

 Abonoor

 2016-02-13 00:54:27

الأخ أحمد صاحب التعليق رقم 2 وفقك الله.
أولاً : مسجد وليس حسينية، هناك فرق بينهما.
ثانياً : جميع العوائل في الأحساء لافرق بينها فجميعهم لحمة واحدة فلذلك لاتستطيع التصنيف حسب اسم العائلة.

2

 ابو تركي

 2016-02-13 00:09:13

الله يرحمه ويسكنه الجنه ولعنة الله على الدواعش الكفره خوارج هذا العصر
صاحب التعليق رقم 2 اقول لك كفايه عنصريه فالوطن للجميع واذا مايعجبك شوف لك بلد اخر وارحل اليه انت وامثالك

3

 هداج الهداج

 2016-02-12 22:55:15

الله يرحمه
يا أخ أحمد بلاش طائفية وعنصرية هذا مسجد وعائلة الدريهم في الأحساء فيها من السنة ومن الشيعة أيضا.

4

 احمد

 2016-02-12 22:31:14

الدريهم عائلة سنيه، كيف هذا؟ وش وداه حسينية الرضا؟

5

 ناصر بن محمد

 2016-02-12 21:23:12

الله يرحمة ويتقله من الشهداء الابرار