انتقل إلى رحمة الله الشيخ محمد سراج معروف مؤذن المسجد الحرام بعد معاناة مع المرض. وقد وافاته المنية مساء اليوم في مستشفى النور التخصصي تمام التاسعة مساءً وستؤدى عليه الصلاة بالمسجد الحرام بعد صلاة الفجر غداً السبت وسيدفن بمقابر المعلاة وسيقام العزاء بمنزله بحي السبهاني بمكة المكرمة.

وترفع الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام عزاءها للقيادة الرشيدة في وفاة الفقيد رحمه الله ولأهله وذويه ومحبيه سائلين الله عز وجل له المغفرة والمثوبة وأن يسكنه فسيح جناته إنه سميع مجيب.

الجدير بالذكر أن فضيلة الشيخ محمد سراج معروف قد تعين مؤذناً بالمسجد الحرام عام 1403هـ واستمر مؤذناً فيه إلى أن وافاته المنية رحمه الله.