ألقى وزير التجارة والصناعة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة مؤخرا محاضرة في جامعة الفيصل بعنوان "كيف تبدأ مشروعك" تناول فيها فوائد ومحفزات العمل الخاص مؤكداً ان العائق أمام بداية اي مشروع خاص ليس رأس المال وإنما يعتمد ذلك على الشخص نفسه وما يتمتع به من اصرار وحماس، وضرب العديد من الأمثلة لمشروعات ناجحة كان الإصرار على النجاح وروح التحدي والحماس للافكار الاساس الكبير للنجاح.

واوضح"الربيعة" دور وزارة التجارة والصناعة في دعم هذه المشروعات وان استخراج السجل التجاري يتم في فترة وجيزة جداً، كما اشاد بقرار مجلس الوزراء بإنشاء هيئة خاصة بالمنشآت الصغيرة ادراكاً من الدولة رعاها الله لأهمية دعم الشباب ورعاية أفكارهم ومشروعاتهم المنتجة والتي سوف تكون رافداً مهماً للاقتصاد الوطني وكذلك تخلق العديد من الفرص الوظيفية لأبناء وبنات الوطن.

بعد ذلك اجاب الوزير على اسئلة الحضور واستفساراتهم، حيث اوضح معاليه في رده على سؤال لاحد الطلاب بان مهام الملكية الفكرية في المملكة موزعة بين أكثر من جهة: وزارة التجارة (العلامات التجارية)، مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية (براءات الاختراع)، وزارة الإعلام (المطبوعات والمحتوى الإلكتروني)، ولذلك هنالك مقترح  يدرس حاليا بإنشاء  كيان بمسمى "هيئة الملكية الفكرية" تجمع اختصاصات الجهات الثلاث، مشيرا الى الرفع بمقترح جديد آخر لنظام مطور للتجارة الإلكترونية، والتنسيق مع مؤسسة النقد لتطوير اجراءات الدفع الالكتروني بحيث تكون اسهل بكثير من الوقت الحالي. 

ولفت "الربيعة الى أن الاستثمار الصناعي في المملكة يتقدم بصورة  طيبة وسجل العام الماضي نمواً قدره 8%، مشيراً إلى حل كثير من الإشكلات أمام الصناعة.

لافتا إلى الترخيص الإلكتروني يصدر في يوم واحد، وتسهيلات أخرى عديدة مشجعة.

ونوه وزير التجارة بطلاب وطالبات جامعة الفيصل وتأهيلهم المتميز، وابداء إعجابه بطرحهم العميق وتحليلهم الدقيق وتمنى للجامعة وطلابها مزيداً من التوفيق بعد ذلك القى رئيس جامعة الفيصل الدكتور محمد آل هيازع كلمة شكر فيها الوزير الربيعة على محاضرته القيمة وأشاد بالدور الكبير الذي تقوم به وزارة التجارة والصناعة لخدمة الوطن والمواطن كما أعرب عن شكره لما ابداه الربيعة من تجاوب وما طرحه من مبادرات للتعاون بما يدعم طلاب الجامعة ثم تسلم الربيعة درع الجامعة.


د. توفيق الربيعة يتسلم درعاً من د. محمد آل هيازع