تُفتتح صباح اليوم الأربعاء فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب بحفلٍ سيكرّم فيه صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، أمير منطقة مكة، بوصفه الشخصية الثقافية المكرمة في الدورة الرابعة والثلاثين من المعرض، وذلك تقديراً لإسهاماته الثقافية والخيرية والإنسانية، وسعيه إلى ترسيخ الوسطية والاعتدال، وتشجيعه للحوار والتفاعل مع الثقافات المختلفة. كما سيشهد اليوم الأول تسليم جوائز معرض كتاب الشارقة في مجالات التأليف والكتاب ودور النشر بين إماراتية وعربية وأجنبية، إلى جانب العديد من الفعاليات والندوات المصاحبة للمعرض، حيث ستقام مساء اليوم ندوة حول تماهي الأجناس الأدبية في ما يعرف بالنص المفتوح ويشارك فيها الروائي الفائز بجائزة البوكر لهذا العام شكري المبخوت والأديبة الإماراتية فاطمة سلطان المزروعي والكاتبة الروائية هدى بركات. ويقام المعرض في مركز إكسبو الشارقة وتشارك فيه 1502 دار نشر من 64 بلدا ويضم أكثر من مليون ونصف المليون عنوان وأكثر من 900 فعالية ثقافية، مقارنة مع 1256 دار نشر من 55 دولة في دورة العام الماضي. ويحتضن المعرض جناحاً سعودياً ترعاه "الرياض" إعلامياً يضم حزمة من البرامج والفعاليات والأنشطة ويحوي آلاف عناوين الكتب التي تشمل مختلف الموضوعات في حقول الأدب والعلوم والمعرفة والثقافة والإنتاج الفكري الإنساني، وتشرف عليه الملحقية الثقافية السعودية بالإمارات.

المعرض الذي تستمر فعالياته حتى 14 نوفمبر الجاري برعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي حاكم إمارة الشارقة، سيحفتي بالعديد من الشخصيات الثقافية والفكرية والإعلامية والأكاديمية التي ستشارك في مختلف برامج المعرض ومن بينهم النجم المصري محمد صبحي، الكاتب د. مصطفى الفقي، إلى جانب عشرة من الفائزين بالجائزة العالمية للرواية العربية "بوكر" في مقدمتهم د. شكري المبخوت، الفائز بجائزة "البوكر" 2015 عن روايته "الطلياني"، إضافة إلى ثلاثة من أعضاء لجنة تحكيم الجائزة وهم الناقد والمفكر السعودي د. سعد البازعي، والكاتب والناقد المغربي د. محمد برادة، والشاعر العُماني سيف الرحبي.

أما "المقهى الثقافي" الذي يقام على هامش المعرض، فسيشهد ثلاث ندوات يومية، وبإجمالي 33 ندوة، وستتنوع عناوين هذه الندوات بين قراءات في كتب، وقضايا أدبية وثقافية، نقاشات حوارية، مع التركيز على موضوعات: الإعلام، والترجمة، والتاريخ، واللغة العربية، وسيشارك فيها أكثر من 50 من المتحدثين العرب، على مدار أيام المعرض الأحد عشر.


د. سعد البازعي

محمد صبحي