هطلت فجر اليوم أمطار غزيرة على حفر الباطن أدت إلى امتلاء الشوارع بالمياه وتعليق الدارسة بالمدارس والجامعات بعد تحذيرات تلقتها الإدارات من الدفاع المدني.

وعلقت أكثر من "٣٠٠" سيارة داخل الشوارع التي تحولت إلى بحيرات ، واستنفرت كامل الجهات الأمنية على الطرق الداخلية والسريعة غرب وشرق المحافظة.

وأكد العقيد منصور الدوسري المتحدث الرسمي للدفاع المدني بالمنطقة الشرقية أن مركز العمليات تلقى 10 بلاغات عن دخول مياه الأمطار لمنازل، و ١٨ بلاغ عن تعلق مركبات في بعض المواقع المنخفضة، وأربع بلاغات عن التماسات كهربائية في منازل.

وأكد أنه تم نشر دوريات السلامة في كافة أحياء المحافظة لاسيما أحياء الفيصلية والخالديه والعزيزية للاستطلاع عن الأضرار الناتجه عن هطول الأمطار، وتمرير البلاغات فورا لغرفة العمليات للتعامل معها.

وأضاف الدوسري، أنه توجد ١٥ فرقة دفاع مدني في أتم جاهزيه للتعامل مع الحوادث المختلفة، وهناك خطة متكاملة للإدارة العامه للدفاع المدني بحفر الباطن لمواجهة حوادث السيول والأمطار بمشاركة الجهات ذات العلاقة