طالب عدد من المواطنين والزوار لمحافظة بارق هيئة السياحة بالتعاون مع بلدية بارق في تأهيل وادي البرداني واستغلال طبيعته الخلابة حيث يكتسي حلة خضراء تسمع من خلالها صوت خرير الماء من عيونه التي تجري على مدار العام.

وادي البرداني، يعتبر خامة جاهزة للسياحة، تحتاج التفات السياحة والمستثمرين في هذا المجال.

ويرى سكان المحافظة أن هذا الوادي الكبير يمكن أن يتحوّل إلى أحد مواقع الجذب السياحي، إلا أنه يفتقر إلى الخدمات اللازمة للجذب، وتتزايد الدعوات من المتنزهين لهيئة السياحة والتراث الوطني وبلدية بارق للاهتمام بهذا الوادي وجعله موقعاً متميزاً؛ ويشهد وادي البرداني هذه الأيام إقبالا ملحوظا من عدد من الزاور والمواطنين في ظل الأجواء المعتدلة لا سيما مع عطلة الأسبوع.


طبيعة جميلة بكر

مناظر تخلب الألباب في السعودية تحتاج إلى قليل من الاهتمام