يبدأ المدير الفني بالاتحاد لازلو بولوني مهمته في تحضير اللاعبين بشكل أفضل للمواجهة المرتقبة أمام الهلال يوم الجمعة المقبل في الجولة الخامسة من (دوري عبداللطيف جميل)، والعمل على تحسين الصورة السيئة التي ظهر فيها الفريق منذ استلامه مهمة التدريب على الرغم من تحقيقه نتائج إيجابية إلا أن محبي وجماهير النادي غير راضين على ما يقدمه من مستوى فني، واتفقت الجماهير أن السبب في تدهور المستوى الفني هو المدرب بولوني الأمر الذي أخفق في إيجاد الحلول، وما زاد الأمر تعقيدا أن لقاء الهلال سيكون المحك القوي لبولوني مع الفريق بعد أن منحته الإدارة الثقة في وقت سابق بعد خسارة الفريق من الفيصلي، وظهر حينها المشرف العام منصور البلوي بالتأكيد على أن الفرصة الأخيره لبولوني ستكون أمام الهلال باعتبار أن المواجهة تعد الاختبار الحقيقي للمدرب.

وتواجه الإدارة ضغوطات جماهيرية كبيرة بسبب المستوى الفني السيء الذي يقدمه الفريق وطالبت بالبحث عن مدرب آخر مستشهده بالعشوائة التي تراها داخل الملعب وعدم التنظيم.