يقول الباحثون إن ألم العضل الليفي Fibromyalgia هو حالة مصاحبة عادة للإرهاق المزمن، فقد تؤلم الشخص عضلاته نظراً للتوتر والإجهاد والأرق أو ربما الالتهابات والإصابات أو أي مرض أو أزمة أخرى.

كيف يبدأ الألم ؟ قد يبدأ الألم خفيفا لكنه سرعان ما يزداد وينتشر في اماكن معينة وبالأخص القدمين واليدين فيشعر الشخص بألم حارق جدا او ربما بالتصلب او بألم مشابه للوخز في جميع اجزاء الجسم. عادة ما يتمركز الالم في الاوراك او عضلات اعلى الفخذين او الكتفين او المرفقين او الركبتين ويتميز هذا المرض مصاحبته للقلق والاكتئاب والارهاق وعدم القدرة على النوم، ويقول الاطباء ان هذا الاختلال في عادات النوم يضر بالصحة العامة، فقد يتمكن الانسان من النوم بالفعل ولكن لا يشعر بالراحة عندما يستيقظ بل قد يشعر بمزيد من التعب.

تزداد عادة عوارض ألم العضل الليفي خلال فترات الاجهاد والتعب وارتفاع درجة الحرارة والازمات وعند الاصابة بالالتهاب او الازمات العاطفية، وبالرغم من ان هذا المرض ليس بخطير او مميت الا انه مزعج جدا. من المدهش ان ألم العضل الليفي غير منتشر خارج البلاد الغربية الصناعية، مما جعل الباحثين يستنتجون ان اسلوب الحياة والنظام الغذائي يلعبان دورا هاما في الاصابة بهذا المرض.

يخطئ الكثيرون في تشخيص عوارض هذه الآلام حيث انها مشابهة لعوارض حالات اخرى معروفة قد تخف آلامها باستخدام المسكنات مثل النابروسين والايبوبروفين وغيرهما.. ولكن هذه المسكنات لا تخفف آلام مرض العضل الليفي. وقد وجد الباحثون ان العقاقير المنومة تحد من النوم وتسبب الادمان. وقد وجد ان جرعات قليلة من مضادات الاكتئاب قد تخلص الشخص من بعض عوارض الأرق المزعجة والتخفيف من الألم، وعادة يصرف بعض الاطباء ابر التخدير الموضعي او الستيرويدات القشرية مباشرة في اماكن الألم.

علاج مرض ألم العضل الليفي:

هناك علاجات متعددة مثل العلاج بمضادات الاكتئاب ( اميتريبتيلين Amitriptyline ) واميبرامين Imipramine والهدف منها تخفيف الالم والمساعدة على النوم. وهناك مضادات استهلاك السيروتونين SSRIS وهي تتمثل في الفلوزيتين Fluoxetine (Prozac ) ، وسرترالين Sertraline (Zoloft ) ، باروكسيتين Paroxetine (paxil) . وتقوم هذه الادوية بوظيفة منع استهلاك السيروتينين Serotonin وهي المادة الكيميائية المعروفة التي يفرزها المخ للتحكم بالمزاج وبالتالي تزيد كمية هذه المادة فتخفف من عوارض الالم، ولكن لهذه الادوية عوارض جانبية غير محببة كالقلق والعصبية والارق والمشاكل الهضمية والمعوية والبرود الجنسي.

علاج مرض ألم العضل الليفي بالأعشاب:

• الجنكة :Ginkgo والتي تعرف علميا باسم Ginkgo biloba هذه العشبة الشهيرة والمنتشرة مستحضراتها المقننة في جميع انحاء العالم ولها استعمال كبير حيث تمد هذه العشبة خلايا العضلات بمزيد من الطاقة عندما تتعرض للإجهاد، كما ان عشبة الجنكة احد مضادات الاكسدة القوية حيث تحتوي على مواد كيميائية تعرف بالجنكوليدات ginkgolidles وهي تمنع افراز مواد كيميائية معينة في المخ لها علاقة بالتسبب بالالتهابات.

توجد مستحضرات الجنكة في محلات الأغذية التكميلية حيث تؤخذ بمعدل كبسولة صباحا واخرى مساء يوميا، ويجب عدم استخدامها من قبل الذين يستخدمون مسيلات الدم كالورفارين والهيبارين والبلافكس plavex والاسبرين.

• حشيشة القلب او ما يعرف بالهيفاريقون او بحشيشة القديس يوحنا St.Johnswort والمعروفة علميا باسم Hypericum perforatum. هذه العشبة الواسعة الاستعمال لعلاج الاكتئاب الخفيف الى المتوسط تساعد على علاج مشاكل النوم للأشخاص المصابين بألم العضل الليفي وبالأخص تساعد على حصول الجسم على فترات اطول من النوم العميق، وهذا في الحقيقة ما يحتاجه مرض ألم العضل الليفي تحديدا. يوجد مستحضر من هذا العشب يباع في محلات الاغذية الصحية، اما العشب نفسه فيباع لدى البعض من محلات العطارة. يجب على الاشخاص الذين يتناولون مضادات الاكتئاب اشعار الطبيب قبل استعمال هذه العشبة، كما يجب على الذين يتعاطون حشيشة القلب عدم التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة حيث انها تسبب حساسية للجلد.

• الفلفل الحريف المعروف باسم الحبحر او التراز او البسباس: تم تحضير كريم من الفلفل الحريف يحتوي على مادة الكبساسين capsaicin وهي المادة المسؤولة عن الحرارة في الفلفل وهي تعمل على تخفيف الألم وتنشيط وصول الدورة الدموية للعضلات المتألمة. ان لهذه الكريمات فائدتها نظرا لكون الكبساسين مضادة للتهيج، أي ان حرارة هذه المادة ينتج عنها تشتت ذهنك عن الانتباه الى رسائل الألم التي ترسلها الاعصاب. يوجد كريم الكبساسين في الصيدليات وتوجد تعليمات الاستخدام على العبوة، يجب عدم وضع الكريم بالقرب من العينين والانف والفم والاماكن الحساسة الاخرى في الجسم وغسل اليد بالصابون بعد كل استخدام.

• مخلب الشيطان Divels claw ويعرف علميا باسم Harpagophytum procumbens . هذه العشبة تستعمل اساسا لعلاج مرض النقرس ولكنها كذلك تسكن ألم العضلات الليفي، وهي كذلك مضادة للالتهابات مما يجعلها من العلاجات المفضلة لآلام العضل الليفي، بالإضافة الى انها تحسن عملية الهضم وتساعد الجسم على امتصاص المغذيات. هناك مستحضر يباع في محلات الاغذية الصحية والتكميلية ويحمل تعليمات الاستخدام على العبوة. مما يجب مراعاته انه على الاشخاص الذين يعانون من قرحة المعدة او القولون او الحامل والمرضع او اذا كان هناك مشاكل في القلب فيجب عدم استخدام هذه العشبة الا بعد استشارة المختص ولا تستخدم الا تحت اشرافه.

مستخلص بذور العنب Grape seed extact والذي يعرف علميا باسم vitis vinifera . من المعروف ان بذور العنب تحتوي على مادة تعرف باسم بروسيانيدين Procyanidin وهي مادة مضادة قوية للأكسدة والالتهاب، هذه المادة تلعب دورا كبيرا في علاج حالات الدوالي وكذلك ما يسمى بالعشى الليلي. بالنسبة للأشخاص المصابين بألم العضل الليفي فإن هذه المادة تساعد على منع الالتهابات المسببة للألم. هناك مستحضر تحت مسمى Proanthocyanidin formula يؤخذ من هذا المستحضر قرصان بمعدل مرتين في اليوم، هذا المستحضر بالإضافة الى ما ذكرنا عنه يقي بإذن الله من حدوث الجلطات في الاوعية الدموية ويقوي عمل المفاصل وخصوصا الركبتين ويزيد من عمل الاوعية الدموية والعضلات، كما يقوي الشعيرات الدموية ويقلل من اعراض الفشل المزمن لهبوط عمل الاوردة والدوالي.

لحاء الصفصاف white willow bark والمعروف علميا باسم salix alba . هذا اللحاء والذي يحتوي على مادة الساليسين salicin والذي يعتبر احد مكونات الاسبرين. هذا المركب يخفف الالتهاب ولكنه لا يسيل الدم ولا يهيج المعدة كما هو الحال مع

الاسبرين. يوجد مستحضر في محلات الاغذية الصحية من لحاء الصفصاف تحت مسمى white willow bark على هيئة كبسولات .. يؤخذ كبسولتان بمعدل مرتين يوميا لمدة شهرين.

هناك مكملات غذائية اخرى تعالج الم العضل الليفي وهي:

  • NADH(Nicotinamide adenine dinuclebtide يساعد هذا المكمل الغذائي على التحكم بالألم والتشنجات العضلية، والجرعة عادة من هذا المستحضر تبدأ من 5 الى 10 ملليجرامات، يؤخذ كل صباح على معدة خالية مع كوب من الماء.

  • حمض الماليك والمغنيسيوم حيث يساعد هذان المركبان الكيميائيان العضلات على استخدام الجلوكوز بشكل مناسب والحد من عوارض ألم العضل الليفي. يوجد هذا المستحضر في محلات الاغذية التكميلية، والجرعات اليومية موضحة على العبوة.

  • Coenzyme Qio وهو انزيم يساعد على رفع مستوى الاكسجين الذي يصل الى الانسجة العضلية وبالتالي التخلص من المواد الكيميائية المسببة للالتهاب بسرعة اكبر. يوجد مستحضر من هذا الانزيم في محلات الاغذية التكميلية والجرعات اليومية موضحة على العبوة.

  • (SAM-e) S-adenosylmethionine ، ويستخدم هذا المستحضر الجديد في علاج الاكتئاب ولكن الدراسات العيادية اظهرت قدرة هذا المركب على تخفيف ألم العضل الليفي وكذلك تحسين مزاج المريض. وحيث ان الاكتئاب عادة يصاحب ألم العضل الليفي فما على المريض إلا ان يجرب هذا المركب للاستفادة منه. يوجد هذا المستحضر في محلات الاغذية التكميلية والجرعات موضحة على العبوة.

  • (5-HTP) 5-Hydroxy-tryptophan ، اوضحت الدراسات قدرة هذا المكمل على تخفيف الألم والأرق لدى مرضى ألم العضل الليفي وذلك عبر مضاعفة مستوى السيروتينين Serotinin. يوجد هذا المكمل في محلات الاغذية التكميلية والجرعات اليومية موضحة على العبوة.

نصائح عامة يجب على مرضى ألم العضل الليفي مراعاتها:

  • تناول الكثير من الخضروات ذات الاوراق الكثيفة مثل الخس والجرجير والسبانخ.

    • تناول وجبات صغيرة خلال النهار بدلا من الوجبات الكبيرة.
  • تجنب قدر المستطاع اللحوم الحمراء والمحار والاطعمة الدهنية والحمضية كالطماطم والخل وكذلك تجنب الفليفلة الخضراء والباذنجان والبطاطا البيضاء.

  • توقف عن تناول الاطعمة الغنية بالدهون المهدرجة او المشبعة.

  • تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والشاي والمته والكاكاو والكولا والمشروبات الغازية وخفف من السكر الابيض.

  • اشرب الكثير من السوائل وبالأخص الماء وعصائر الفاكهة والخضروات المعصورة في المنزل حيث انها تحتوي على مضادات الاكسدة، كما يجب شرب عصير الجزر لاحتوائه على مادة

البياكاروتين.

  • حاول ان تحرك جهازك الهضمي عبر تناول الاغذية الغنية بالألياف او تناول مكملات الألياف.

حشيشة القلب

مخلب الشيطان