أعلنت شركة التعدين العربية السعودية "معادن" عن بداية التشغيل التجريبي لمصنع المعالجة في منجم الدويحي وشبكة نقل المياه المعالجة التي تمتد بطول 430 كلم من مدينة الطائف الى المنجم، ويقدر متوسط الطاقة الإنتاجية للمنجم سنويا ب 180ألف أوقية من الذهب الصافي، واوضحت الشركة أن الأثر المالي للمشروع سيظهر بعد الإعلان عن التشغيل التجاري المتوقع في الربع الأول من العام المالي 2016م.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة معادن المهندس خالد بن صالح المديفر، إن المنجم يعد خطوة هامة في تعزيز مستوى تنوع المحفظة الاستثمارية لمعادن باعتباره اضافة جديدة لاستثمارات معادن في قطاع الذهب وسيعزز من مواردها بما ينعكس على تعظيم حقوق المساهمين وتنمية المجتمعات القريبة من المشروع ضمن دور الشركة في موائمة دورها التنموي ليتوافق مع خطط الدولة في التنمية والبناء، مشيرا إلى أن "معادن" تعمل على خطط استراتيجية مستقبلية تضمن حراكا تنمويا متوازناً يتوافق مع معطيات السوق وتؤمن القدرة على تجاوب سريع مع الفرص الاستثمارية النوعية.

وأضاف المديفر أن تشغيل المنجم يتوافق مع استراتيجية "معادن" في زيادة الانتاج من الذهب من خلال تطوير مناطق احتياطات المملكة من الذهب الخام، ويعزز قدرة "معادن" على إنتاج الذهب بصفة عامة وتعزيز حصتها السوقية وهو يعد أحد المشاريع الرئيسة في برنامج معادن لتطوير قطاع الذهب.

وأكد المديفر، أن "معادن" واجهت تحديا حقيقا لاستثمار موارد الدويحي والاحتياطيات التعدينية القريبة منه تمثل في انعدام المياه اللازمة لعملية استخراج الذهب، لكن الشركة استطاعت أن تتغلب على ذلك بمشروع مستدام لتزويد المنجم بالمياه المعالجة من محطة مياه الصرف الصحي بالطائف التي ستنساب إلى المشروع ومشاريع الذهب المزمع إنشائها بالمناطق المجاورة عبر خط أنابيب بطول 430 كيلومترا بتكلفة إجمالية تقدر بحوالي 600 مليون ريال..

واختتم الرئيس التنفيذي لمعادن تصريحه بالقول، أن المشروع يحمل قيمة مضافة للمناطق المجاورة في توفير الفرص الوظيفية ورفع مستوى الحراك الاقتصادي فيها، حيث تمنح "معادن" أولوية الشراء للموردين التجاريين القريبين من المنجم وذلك بحسب سياسة الشركة في هذا الشأن والتي تسري أيضا على مقاوليها. وكانت شركة معادن للذهب ومعادن الأساس المملوكة بالكامل ل"معادن"، قد وقعت عقدا لإنشاء معمل "الدويحي" لإنتاج الذهب مع شركة كورية بقيمة إجمالية تبلغ 1.018 مليار ريال. ويتضمن العقد القيام بأعمال الهندسة التفصيلية و المشتريات والإنشاءات وأعمال تجهيز ما قبل التشغيل والمساعدة على التشغيل مع خدمات التدريب المساندة لكوادر التشغيل والصيانة.