سجل سوق الأسهم السعودية ثاني أسوأ الأسواق أداء بين المؤشرات العالمية خلال شهر أغسطس 2015.

ووفقا لرصد نشره موقع "أرقام" لأداء 90 مؤشرا رئيسيا من مؤشرات الأسواق العالمية خلال شهر أغسطس المنصرم، أنهت أغلب مؤشرات الأسواق العالمية تعاملات الشهر السابق بأداء سلبي بانخفاض 85 مؤشرا بينما ارتفع 5 مؤشرات فقط.

وجاء هذا الأداء نتيجة لتراجع أسعار النفط إلى أدنى مستوى لها منذ أكثر منذ ست سنوات بالإضافة إلى الانخفاضات القوية التي شهدتها الأسواق الصينية بتراجعها بأكثر من 14% خلال شهر أغسطس وذلك على خلفية تباطؤ الاقتصاد الصيني بجانب زيادة التوقعات حول تراجع نمو الاقتصاد العالمي بنهاية العام الحالي.

كما تأثرت الأسواق الأميركية بعاصفة الهبوط التي ضربت كافة الأسواق العالمية، وخسر مؤشر الداو جونز 7% خلال الشهر الماضي، كما شهد أكبر انخفاض له منذ مايو 2010 بعد انخفاضه بنحو 1000 نقطة خلال يوم الاثنين الموافق 24 أغسطس 2015.

وعن أداء المؤشرات العالمية خلال شهر أغسطس 2015، جاء مؤشر اليونان على قائمة الأسواق الأكثر تراجعا بنسبة انخفاض 21%، تلاه مؤشر السوق السعودي بمقدار 17% ومن ثم مؤشر شنغهاي الصيني ب 14%.

أما على جانب المؤشرات الأكثر ارتفاعا، جاء مؤشر بورصة موسكو الأكثر ارتفاعا خلال تعاملات شهر أغسطس بنسبة ارتفاع بلغت 4% ومن ثم مؤشر سوق قبرص ب 4%.