أدانت الحكومة الألمانية اليوم بشدة، التفجير الإرهابي الذي استهدف أمس الجمعة مسجدا في بلدة القديح بمحافظة القطيف.

وأعربت نائبة الناطق باسم الحكومة الألمانية كريستينه فيرتس في تصريح لها اليوم، عن أسف الحكومة الألمانية واستنكارها لهذا العمل الإرهابي، ووصفته بالعمل الجبان والخسيس يريد القائمون وراءه زعزعة الأمن في المملكة العربية السعودية.

وأكدت فيرتس وقوف بلادها إلى جانب المملكة العربية السعودية في كل الظروف والأحوال ولاسيما في مواجهة الإرهاب، معربة عن تعازي الحكومة لأسر المتوفين الذين سقطوا جراء الاعتداء الأليم.