تصدر السائق يزيد الراجحي المرحلة الأولى من "رالي جدة الصحراوي 2015"، التي انطلقت بين منطقتي أبحر وبحرة جنوب شرق جدة بعد توسيعه للفارق مع أقرب منافسيه الى 16 دقيقة وتسع ثوانٍ.

وكان الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة رئيس اللجنة العليا المنظمة لرالي جدة الصحراوي 2015 أعطى إشارة الانطلاق لمنافسات الرالي خلال الحفل الذي أقيم في منطقة أبحر الشمالية، بحضور رئيس الاتحاد العربي السعودي للسيارات والدراجات النارية الأمير سلطان بن بندر الفيصل وعدد من مسؤولي الاتحاد الدولي للسيارات والاتحاد الدولي للدراجات النارية، وممثلي رعاة الرالي، وعدد من المسؤولين من داخل المحافظة وخارجها.

وقدّم سلطان بن بندر الفيصل شكره وتقديره للأمير مشعل بن ماجد على رعايته وتدشينه الرالي، معربا عن سعادته بما شاهده من حسن التنظيم والإعداد لهذا الرالي الذي يشارك فيه العديد من المتسابقين الدوليين، مبيّناً أن الرالي يشهد تطوراً في نسخته الثانية.

وبدأ الراجحي الذي يدخل المنافسة عبر فئة (T1) وهو في الصدارة بفارق ثانيتين بعد تصدره للمرحلة الاستعراضية أول من أمس (الخميس) على متن سيارته هامر، إذ حافظ الراجحي على أفضليته أمام 34 منافسا مع نهاية المرحلة، وتمكن من إنهائها بزمن ساعة و32 دقيقة و35 ثانيّة.

وتمكن أحمد الشقاوي من تصدر فئة (T2) والثاني في الترتيب العام، متقدماً على مطير الشمري الذي جاء ثاني (T1) وثالث الترتيب العام وعيسى الدوسري الذي حل رابعاً، والذين شاركوا عبر سياراتهم من نوع نيسان بيك آب.

ولاحقت الأعطال الميكانيكية الإاراتي يحيى بالهلي بعدما توقفت سيارته بعد وقت قليل من بداية المرحلة نتيجة تعرضه لأعطال تقنية، وتعذر للسائقين سعيد الموري وإبراهيم السلمان من إستكمال المرحلة والوصول الى خطّ النهاية.

وفي سباق الدراجات النارية الذي حمل مشاركة سبعة سائقين، تمكن بطل النسخة الماضية عبدالمجيد الخليفي من التصدر بفارق ست ثوانٍ على سلطان المسعود، فيما إكتفى أحمد الناصر الذي تصدّر المرحلة بالمركز الرابع.

وتنطلق منافسات اليوم الأخير اليوم (السبت) مع مرحلة تبلغ 222 كيلومتراً من البريقه وصولاً الى خليص إذ سينطلق المتسابقون في تمام العاشرة و15 دقيقة، قبل أن يقام التتويج في منطقة أبحر.