ملفات خاصة

الأربعاء 10 رجب 1436 هـ - 29 أبريل 2015م - العدد 17110

الجامعة الإسلامية تفتح ملف العلاقات التاريخية بين المملكة وأفريقيا

المدينة المنورة - خالد الزايدي

تنظم الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة الثلاثاء المقبل ندوة بعنوان: (العلاقات التاريخية بين المملكة العربية السعودية وأفريقيا وسبب تعزيزها مشروع ندوة عالمية أولى عن العلاقات الخارجية للمملكة صداقة وسلام).

وقال مدير الجامعة د. إبراهيم العبيد إن العلاقة السعودية الأفريقية تشهد منذ تأسيسها على يد المؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود طيب الله ثراه، وحتى الآن نمواً متزايداً تفرضه اعتبارات كون المملكة دولة محورية إسلاميًا وعربيًا وعالميًا، وتوجهها مجموعة من المبادئ والقيم والمثل العليا التي تستمدها من دينها الإسلامي الحنيف ومن أصالتها العربية كما أولت المملكة لعلاقاتها الخارجية مع دول وشعوب القارة الأفريقية أهمية بالغة يفرضها حسن الجوار ووحدة الدين واللغة والمصير والمصالح المشتركة،

وأضاف: إن هذه الندوة تسعى إلى تحقيق عدة أهداف منها: استشراف جهود المملكة في خدمة القضايا الأفريقية وسبل تعزيزها، وإبراز الدور الريادي للمملكة في القارة الأفريقية، والوقوف على أبعاد ومحددات الدبلوماسية السعودية في نطاق علاقتها الأفريقية ورصد تطور العلاقات التاريخية بين المملكة ودول القارة الأفريقية والوقوف على سبل تعزيز أواصر العلاقات السعودية الأفريقية.

وبيّن أن محاور الندوة ستكون مقسمة على محورين: الرصد التاريخي للعلاقات السعودية الأفريقية، وأبعاد وأهداف العلاقات السعودية الأفريقية.


خدمة القارئ الصوتي لأخبار جريدة الرياض مقدمة من شركة اسجاتك
إنتظر لحظات...

التعليقات:

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الرياض" الإلكتروني ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

عدد التعليقات : 0

أضف تعليقك





نعتذر عن استقبال تعليقكم لانتهاء الفترة المسموح بها للتعليق على هذه المادة