أعربت الحكومة اليابانية عن تفهمها لأسباب الحملة العسكرية التي تقودها المملكة ضد المتمردين الحوثيين في اليمن متعهدة بالعمل مع المجتمع الدولي لاستئناف الحوار السياسي الذي تديره الأمم المتحدة بين الأطراف السياسية اليمنية. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية اليابانية ياسوهيسا كاوامورا في بيان له أمس "إن اليابان تتفهم سبب العمليات العسكرية التي تقوم بها المملكة بالتعاون مع دول أخرى".

وأكد البيان أن اليابان كانت باستمرار تدعم الجهود التي بذلتها دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بفتح الحوار السياسي الشامل الذي ترعاه الأمم المتحدة بين الأطراف السياسية. وأعرب كاوامورا عن أمل بلاده بان تنجح الجهود التي تقوم بها الدول الإقليمية من أجل تخفيف حدة التوتر في اليمن.