نوه الدكتور وليد بن كساب الحميدي نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار للمناطق بمتحف علي الشريف للتراث الشعبي في محافظة الطائف والذي يقع بمبنى شعبي على مساحة 5 آلاف متر مربع، ويضم مجموعة ضخمة من القطع التراثية التي تمثل التراث الطائفي الشعبي، خاصة وأن المتحف يعتبر من المتاحف المميزة والكبيرة على مستوى المملكة، وقد تجول نائب رئيس الهيئة للمناطق في اركان المتحف خلال زيارة قام بها للاطلاع على ما يضمه هذا المتحف من امكانات تساعد على التعريف بالتراث الشعبي بشكل مبسط وشيق.

وأوضح صاحب المتحف علي الشريف أن المتحف تم تطوير أجنحته وتنسيق القطع بعرضها حسب التخصص والوظيفة، حيث تم إنشاء سوق صغير داخل المتحف، عبارة عن مجموعة من الأكشاك أو الدكاكين، وكل دكان لحرفة معينة، وتم إضافة الأدوات والآلات التراثية التي تخص تلك الحرفة، كما تم تخصيص قاعات لكل مجموعة، كالأسلحة المتمثلة في السيوف والبنادق والخناجر والرماح في قاعة لوحدها، وكذلك أدوات القهوة في مكان مخصص لها، وأواني الطبخ في مكان وأدوات الزراعة. والملابس والحلي النسائية، وغيرها من المقتنيات التراثية التي تجسد عراقة تراث المنطقة.

وأشاد بهذه الزيارة والتي تأتي ضمن دعم الهيئة وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة للمحافظة على التراث الوطني ورعاية المتاحف الخاصة، وأكد أن هذا الدعم سيساهم في ازدهار المتاحف الخاصة بإذن الله.


المجلس الشعبي يضم أدوات القهوة