قضت محكمة جنايات الجيزة، في جلستها الخميس بأكاديمية الشرطة، ببراءة وزير الداخلية المصري الأسبق اللواء حبيب العادلي في قضية اتهامه بالكسب غير المشروع واستغلال النفوذ والتربح بما قيمته 181 مليون جنيه.

كما قضت المحكمة بإلغاء قرارات التحفظ على أمواله وأموال زوجته وبناته ونجله.

وكان جهاز الكسب غير المشروع في مصر أحال العادلي إلى المحاكمة بعد أن كشفت التحقيقات قيامه بتكوين ثروة طائلة على نحو لا يتناسب مع مصادر دخله، مستغلًا في ذلك نفوذ عمله وصفته الوزارية، على نحو يمثل كسبًا غير مشروع.

من جانب آخر أسفرت الحملة الأمنية الموسعة لقوات الجيش المصري جنوب العريش والشيخ زويد ورفح شمال سيناء حتى فجر أمس عن مقتل 28 تكفيريا والقبض على 6 من المشتبه فيهم إلى جانب تدمير عدد من البؤر الإرهابية.

من ناحية أخرى، لقي شخصين مصرعهما إثر وقوع انفجار في ساعة مبكرة من صباح أمس، داخل مركز شباب ناهيا وانتقل خبراء المفرقعات بإشراف العميد إبراهيم حسين وكيل إدارة المفرقعات بالجيزة إلى مكان الواقعة، وتم تمشيط المركز للعثور على أي عبوات أخرى.