نظم كرسي الملك سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ المدينة المنورة بالجامعة الإسلامية مؤخراً، جولة ميدانية لطلاب الجامعة لزيارة عدد من المتاحف بالمدينة المنورة.

وأوضح أستاذ الكرسي الدكتور سالم بن عبدالله الخلف أن الزيارة هدفت إلى تعريف طلاب الجامعة عن قرب بتراث وتاريخ المدينة، والوقوف على متاحفها الزاخرة بالكثير من تاريخها المجيد، مشيراً إلى أن الجولة انطلقت من مقر الكرسي بكلية الدعوة وأصول الدين بالجامعة لتصل إلى متحف محطة سكة حديد الحجاز في ميدان باب العنبرية بمبنى محطة القطار "الإستسيون"، واطلع الجميع على تفاصيل المتحف وأقسامه ومقتنياته.

وبين أن الزيارة شملت معرض المدينة المنورة "مأرز الإيمان"، المقام بجوار مسجد قباء الذي يحتوي على لوحات تعريفية ومجسمات، تهدف إلى التعريف بالمدينة المنورة ذات الطراز الفريد في أحيائها ودروبها ومسالكها، والإنجازات التاريخية والنبوية، إضافة إلى التوثيق العلمي لمعالم المدينة، وتأكيد منزلتها عبر التاريخ وأهميتها، وبناء ثقافة عامة عن فضائلها، وبيان دور المسجد النبوي في تاريخ المدينة النبوية.

وأفاد أن الزيارة اختُتمت بجولة على متحف دار المدينة المنورة للتراث العمراني، حيث اطلع المشاركون على قاعة السيرة النبوية وقاعة التراث العمراني والحضاري، إلى جانب مشاهدة بعض المعالم التاريخية لمدينة الرسول محمد -صلى الله عليه وسلم-، وحضارتها الإسلامية، وتفاصيل دقيقة وشاملة من معالم السيرة النبوية والإسلامية والثقافة العمرانية والحضارية للمدينة المنورة.