شاركت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" راعياً ماسياً، في "المعرض السعودي للطباعة والتغليف والبلاستيك والبتروكيماويات 2015"، في دورته الثانية عشرة التي نظمت في الفترة من 10-12 جمادى الأولى 1436ه، في مركز جدة الدولي للمنتديات والفعاليات.

وعبر جناحها الخاص في المعرض عرضت "سابك" مجموعة متكاملة وحديثة من التطبيقات التي تعكس خصائص ومزايا منتجاتها الجديدة والمبتكرة في قطاعات: البناء والتشييد، والطباعة والتغليف، كما استعرضت الشركة حلولها التقنية من البوليمرات والبلاستيكيات والمطاط الصناعي والمنتجات المتخصصة المقدمة لزبائنها في قطاع النقل والمواصلات، إضافة إلى عرض التطبيقات المبتكرة التي تخدم القطاع الصحي، وقطاع الأجهزة والمنتجات الاستهلاكية، وغيرها من المنتجات التي تطبق أعلى معايير الاستدامة، كما استثمرت "سابك" مشاركتها في المعرض لتقديم الدعم الفني لزبائنها، من خلال نخبة من موظفي الشركة المتخصصين في المجالات البحثية والتقنية والتصنيعية والإنتاجية والتسويقية، لاطلاعهم على جديد الشركة، ومستجدات عالم الصناعة.

من جانبه أكد المهندس مساعد بن سليمان العوهلي نائب الرئيس التنفيذي للبوليمرات، أن مشاركة "سابك" في المعرض تندرج ضمن مساعيها المتصلة للمساهمة في توفير الحلول الجديدة والمبتكرة الداعمة لجهودها المستمرة في تحقيق التنمية المستدامة من خلال الابتكار، وذلك عبر استعراض أحدث التقنيات والتطبيقات والأنظمة والمنتجات لزبائنها في السوق السعودية، تلبية لاحتياجاتهم، وتنمية لقدراتهم التصنيعية، ما يسهم في دعم خطط التنمية وحزمة المشاريع التنموية الضخمة في المملكة.

وأضاف العوهلي أن في مقدمة أهداف المشاركة في المعرض التعريف بجائزة "سابك" في مجال الابتكار، واستعراض خدمات أحدث منشآتها المتمثلة في "مركز "سابك" لتطوير التطبيقات البلاستيكية" و"موطن الابتكار"، وأن نمو الطلب على البلاستيك يتراوح بين 5 و7% في السوق السعودية، وأن شركة "سابك" هي المورد المفضل لأنها توفر البلاستيك بجودة عالية وبدرجات متنوعة تلبي احتياجات الزبائن، إلى جانب توفيرها الدعم الفني والاستشارات المتخصصة للزبائن.

وأوضح المهندس عبدالرحمن الفقيه نائب الرئيس التنفيذي للكيماويات المتخصصة، أن مشاركة "سابك" في المعرض لاستعراض حلول مبتكرة واقتصادية يمكن تطويرها محلياً لتعزيز التنمية المستدامة. وشدد الفقيه على حرص "سابك" لاستثمار مشاركتها في المعرض لزيادة الوعي بالاستدامة كمفهوم صناعي مهم للمحافظة على مستقبل أجيالنا وثرواتنا الطبيعية، مشيراً إلى أهمية نشر ثقافة الابتكار لدى زوار جناح الشركة في المعرض، وأن قطاع الكيماويات المتخصصة يركز جهوده على تقديم منتجات متخصصة توفر الحلول والتطبيقات الجديدة والحديثة للزبائن والمستهلكين النهائيين.

وإنابة عن وزير التجارة والصناعة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة افتتح وكيل وزارة التجارة والصناعة لشؤون الصناعة المهندس صالح السلمي فعاليات "المعرض السعودي للطباعة والتغليف والبلاستيك والبتروكيماويات 2015" مساء الأحد الماضي في مركز جدة للمنتديات والفعاليات، ويعد المعرض من أكبر المعارض التجارية المتخصصة على مستوى الشرق الأوسط، ويضم في دورته الحالية أكثر من 300 عارض محلي ودولي من 19 دولة حول العالم، ليمثلوا تجمعاً متميزاً يستعرض أبرز الخدمات والمنتجات مجالات الطباعة والتغليف والبلاستيك والبتروكيماويات، ومناقشة أحدث الفرص والتوجهات في السوق المحلية والأسواق العالمية.