"لا بد أن ترفع من سقف الأداء" جملة تقريرية مهمة إذا كنت تبحث عن التطور في العمل في زمن تكثر فيه المنافسه والخيارات، لذلك يجب أن تكون ناقداً جيداً لعملك ومقيماً حيادياً له، تحتاج أن تخرج من عباءة المشارك أو المنفذ لفكرة ما أو عمل ما هذا الذي يعرف أدق تفاصيلها وتنسلخ منها لتنظر لها بحيادية وتعرف نقاط الضعف ونقاط القوة، سلبياتها وإيجابيتها فكل عمل من الممكن أن ينجز بطريقة أفضل وإن كان هذا لا يعني أن ما وصلت له حتى الآن ليس بجيد. هناك علاقة حميمية بيننا وبين ما ننجزه سواء أكان مهمة عمل روتينيه كمحاضرة تلقيها على طلبة أو متخصصين أو مخطط لمشروع أو حتى عمل فني أو نص أدبي أو إدارة فريق عمل أو حتى واجب يجب أن تقدمه لأستاذك أو تقريراً إلى رئيسك في العمل وغير ذلك من الأعمال التي تقوم بها، هذه العلاقة تحكمها الجهود الفكرية والجسدية التي نقوم بها لإنجاز هذه المهمة والتي قد تشكل قيداً يمنعنا من النظر لنتائج هذا العمل بدون انحياز للوقت والمجهود الذي قدمناه لذلك فإننا نحتاج لوقت كي نتحرر من هذه القيود ونقيم العمل بعيداً عن ارتباطنا به. والتقييم هنا مهم، لأنك حتما تحتاج أن تعرف نقاط قوتك لتبني عليها مخططاتك القادمة ونقاط ضعفك كي تعمل على تقويتها، وأنت حتماً تحتاج أن تعرف كيف يمكنك أن تحسن أداءك، لذلك فإن عينك الناقدة الفاحصة لنفسك ولعملك مهمة جداً. والحس النقدي هنا لا يعني أن تكون متذمراً متصيداً للأخطاء كما يتصور البعض، بل هو محاولة للنظر بطريقة عميقة وتحليلية لكل ما هو معروض أمامك بحيث تفهمه وتقيمه حسب معايير معينة. لكن كيف تصل للتوازن في تقييمك بحيث لا تكون منحازاً لنرجسيتك معتقداً أنك أفضل الجميع ولا منكسراً تحت الإحساس أنك لا ترقى لمستوى الآخرين؟ وهو سؤال صعب جداً، خاصة وأننا تعودنا على مقارنة أنفسنا بالآخرين، حتى في تربيتنا تجد أن الجملة المحفزة التي يستخدمها بعض الآباء تتمحور حول " ليش ما تصير مثل ولد فلان" يمكنني أن أعد عليكم عدد المرات التي سمعت فيها معلماتنا في المدرسة يطلبن منا أن نكون مثل الطالبة المثالية أو مثل تلك الأخرى الهادئة وهكذا متناسين أننا شخصيات مختلفة في استيعابها وآدائها ومهاراتها! لكن المقارنة غير المنطقية لا تفيد بل تشكل عامل إحباط. والسؤال الآخر كيف يمكننا أيضا أن نستخدم هذا "الحس النقدي" بطريقة فعالة في تقييمنا لأعمال الآخرين ما إذا طلب منا ذلك؟ هنا قد تصبح المهمة صعبة ما لم يكن هناك معايير واضحة تحكم هذا التقييم.