اختتمت شركة عبداللطيف جميل منافسات "تحدي هايلكس" التي نظمتها كجزء من فعاليات مهرجان الغضا لعام 1436ه الذي يحظى بالرعاية الكريمة من قبل صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن بندر، أمير منطقة القصيم، ويستمر حتى 25 يناير الحالي.

وبحضور عددٍ كبيرٍ من الزوار ولفيفٍ من الصحفيين، ومجموعةٌ من ممثلي شركة عبداللطيف جميل، كان في مقدمتهم عبداللطيف الشمري، مدير عام بمنطقة القصيم بالشركة، شهدت مدينة عنيزة تنافساً قويا بين المتسابقين الذين بذلوا جهوداً كبيرة للفوز بجوائز المنافسات خصوصاً مع صعوبة المضمار الذي تم تصميمه ليختبر قدرات أمهر السائقين، وقد استحق أصحاب المراكز العشرة الأولى على جوائز نقدية تجاوزت قيمتها 50,000 ريال سعودي.

وقد جاء في المركز الأول المتسابق عمر الحربي، الذي اجتاز مضمار السباق في 52,805 ثانية. وفي المركز الثاني، جاء عبدالعزيز الثويني الذي اجتاز المضمار في 54,977 ثانية، أما صاحب المركز الثالث فكان أحمد البادي مسجلاً 55,261 ثانية، وذلك ضمن قائمة من المتسابقين العشرة الرابحين.

وقد أعرب الدكتور عادل محمد عزت، المدير العام التنفيذي للتسويق بشركة عبداللطيف جميل، عن سعادته بالنجاح الباهر الذي حققه تحدي هايلكس، مؤكداً أن "الجمهور استمتع بالمهارات الفنية للمتسابقين، كما أثبتت سيارات تويوتا هايلكس مجددا قوتها وصلابتها ومرونتها في مختلف ظروف القيادة التي تعرض لها المتنافسون".