دشن مطار الملك فهد الدولي بالدمام اليوم السوق الحرة على مساحة تبلغ 1000 متر مربع ويضم عدد من الشركات المحلية والدولية في بيع العطور والإكسسوارات ولوازم السفر والأدوات الكهربائية والإلكترونية وغيرها من المنتجات.

وأكد مدير مطار الملك فهد الدولي بالدمام يوسف الظاهري بأن افتتاح السوق الحرة في المطار يعتبر إضافة كبيرة للخدمات التي تحرص إدارة المطار على توفيرها، فهي تختلف تماما عن الأسواق التجارية العادية ولها إجراءاتها الخاصة والمعمول بها دوليا، ولذا كان افتتاحها يتطلب مجهود كبير وتنسيق مع الجهات المختصة، مبيناً بأن المطار لديه خطوات كبيرة لتحسين الخدمات كافة وسيشهد سلسلة كبيرة من المشاريع خلال الفترة القادمة وسيعلن عن كل مشروع على حدة.

جاء ذلك خلال افتتاحه اليوم السوق الحرة في الصالة الدولية بالمطار، بحضور مديري الإدارات الحكومية والقطاع الخاص العاملين بالمطار، وقال الظاهري بأن مساحة السوق الحالية تبلغ "1000" متر مقسمة إلى عدة أقسام وتحتوي على العطور والشنط وإكسسوارات السفر والأدوات الكهربائية والأجهزة الإلكترونية والحلويات، مبيناً بأنه وضع في الحسبان أهمية الرقابة على البضائع المجودة في السوق الحرة ومدى ملاءمتها للأسعار قبل افتتاح السوق، فقد جرى عدد من الترتيبات لبحث تشغيل السوق بالطرق النظامية والمعايير المطبقة عالميا ومنها مراقبة الأسعار والتأكد من جودة المعروض، مبيناً بأن إدارة المطار لديها عدد من الخطط القادمة لتوسع في المساحة الإجمالية للسوق الحرة، بحيث تلبي احتياجات جميع المسافرين وتوفر لهم متطلباتهم واحتياجاتهم من الهدايا والسلع الغذائية التي تتميز بها المملكة كالتمور بمختلف أنواعها والتحف التراثية.